مؤسسات مالية وعامة تناقش المساهمات الفعالة في إجراء حوار وطني ناجح

52

 

 

أديس أبابا نوفمبر 18/2022 (إينا) تم إجراء مناقشة حول مساهمة المؤسسات المالية والمؤسسات العامة في إدارة للحوار الوطني الشامل المخطط له في إثيوبيا.

 

عقدت المناقشة، التي نظمتها وزارة السلام، تحت عنوان: "دور المؤسسات المالية والمؤسسات العامة في إجراء حوار وطني ناجح". وأن الهدف الرئيسي من المناقشة هو تزويد المؤسسات المالية ومؤسسات التنمية العامة بمعرفة واضحة عن الحوار الوطني وتمكينها من العمل وفقًا لذلك.

وتم تقديم أوراق دراسية في المناقشة تصور نظريات وخبرات الحوارات الوطنية بالإضافة إلى الوضع الحالي لإثيوبيا والدور الذي يمكن أن تلعبه هذه المؤسسات.

 

وخلال هذه المناسبة، حث وزير الدولة للسلام تاي دندأو المؤسسات المالية والشركات العامة في إثيوبيا على لعب دورها في الحوار الوطني لأن السلام أمر بالغ الأهمية للأنشطة الاقتصادية الشاملة للبلاد.

وأشار وزير الدولة إلى أن غياب الإجماع الوطني يسبب مشاكل لسياسة البلاد، والتي بدورها تجر الأمة إلى أزمة من خلال تعطيل الوظيفة الصحية للاقتصاد والنسيج الاجتماعي.

 

وشدد على أنه ومن ثم فإن هناك حاجة ماسة للتوصل إلى توافق حول القضايا ذات الاهتمام المشترك من خلال الحوار، قال الرئيس التنفيذي لمبادرة إفريقيا، كيبرو غنة، أحد مقدمي ورقة مناقشة، إن مجتمع الأعمال يجب أن يساهم بدوره في التنفيذ الفعال للحوار الوطني.

أشار المشارك إلى أنه يجب عليهم (المؤسسات المالية والمؤسسات العامة) المشاركة ليس فقط في تقديم الدعم المالي ولكن أيضًا من حيث الأفكار والمواد.

وكالة الأنباء الأثيوبية
2023