سكان أديس أبابا يحتشدون للتنديد بالجماعة الارهابية والتعبيرعن دعمهم لجهود الحكومة

31

 

 

 

 نظمت العاصمة الإثيوبية أديس أبابا اليوم الأحد مسيرة حاشدة لدعم النداء الوطني الذي أطلقته الحكومة للدفاع عن البلاد من الأعمال الشنيعة التي ارتكبتها الجبهة الشعبية لتحرير تيغري الإرهابية التي تم تدبيرها بالتعاون مع حلفاء داخليين وخارجيين.   

 يذكر أن حكومة إثيوبيا دعت جميع الإثيوبيين إلى المشاركة في القتال المستمر لإنقاذ البلاد من التفكك الذي تآمر عليه بعض القوات الأجنبية باستخدام الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي الإرهابية وحلفائها.   

 

اجتمع عدد كبير من سكان أديس أبابا اليوم في ميدان مسكل للتنديد بأعمال الإرهابيين في الجبهة الشعبية لتحرير تيغري وجماعة شيني وكذلك الاستجابة للنداء الوطني لضمان بقاء البلاد .   

 وردد المتظاهرون هتافات احتجاجية على التدخل الأجنبي في الشؤون الداخلية لإثيوبيا ، والأعمال اللاإنسانية التي يقوم بها الإرهابيون في الجبهة الشعبية لتحرير تيغري وحلفاؤها ضد الإثيوبيين الأبرياء.   

 

كما أعربوا عن استعدادهم لتقديم أقصى التضحيات من أجل حماية سيادة ووحدة إثيوبيا من خلال محاربة الجماعات الإرهابية .

 ونظمت مظاهرات مماثلة في جميع أنحاء البلاد منذ الأيام القليلة الماضية.

 

والجدير بالذكر أن جميع الإثيوبيين بما في ذلك الأحزاب السياسية المتنافسة قد تعهدوا بالوقوف معًا لحماية البلاد من مؤامرة الجماعة الارهابية وحلفائهم الأجانب.

وكالة الأنباء الأثيوبية
2023