‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الخميس، 18 آب/أغسطس 2022

الاتحاد : المجتمع الدولي لم يعط إهتماماً كافياً بالتراث الأثيوبي المهدد من قبل الجماعة الإرهابية Featured

23 أيلول 2021
213 times

 

 

حث إتحاد التراث الأثيوبي أعضاء المجتمع الدولي ذوي الصلة لإعطاء الإهتمام الكافي للحفاظ على التراث الأثيوبي والذى يقع تحت تهديد هجمات جماعة جبهة تحرير تقراي الإرهابية .

وأثيوبيا غنية وموهوبة بالعديد من التراث الديني والتاريخي وقد سجل بعضها كتراث عالمي.

وتقوم الجماعة الإهابية بهجمات مستمرة فى إقليم أمهرا وتهديد سلامة العديد من التراث.

وذكرت التقارير بأن الجماعة الإرهابية قامت بنهب مخطوطات وتخريب عدد من الكنائس والمساجد من ضمنها كنيسة فلقي صهاي تشتشهو مدهنيالم والتي توجد فى مركز شمال وللو فى إقليم أمهرا ومسجد النجاشي الموجود فى تقراي.

ووفقاً للمصادر من هذه المناطق فإن هنالك  مواقع وتراث وطني أخر مهدد بسبب الأعمال التخريبية المقصودة والمرتكبة من قبل الجماعة الإرهابية.

وبعض هذه المواقع سجلت من قبل منظمة الأمم المتحدة للتعليم والعلوم والثقافة (اليونسكو).

وذكر المدير العام لإتحاد التراث الأثيوبي لوكالة الأنباء الأثيوبية بأن الجماعة تهاجم على عدد من الآثار وتستخدم بعضها كمناطق للمخبأ.

وقال إن المجتمع الدولي لم يظهر الأهمية الكافية لسلامة هذه الآثار والتي ليست قيمة لأثيوبيا فحسب بل لكافة العالم.

داعياً المجتمع الدولى الى التنديد بالجناة وتقديم الجهود للضغط على الجماعة الارهابية  للتوقف من هذه الأنشطة التخريبية.

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0040341533
‫اليو م‬‫اليو م‬39420
‫أمس‬‫أمس‬22805
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع100001
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬40341533