‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الأربعاء، 28 تشرين1/أكتوير 2020

رئيس الوزراء : إن إثيوبيا لا تزال ثابتة في التزامها بمعالجة مخاوف دول المصب Featured

26 أيلول 2020
544 times

 

 

قال رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد في كلمته أمام مجلس الوزراء إن إثيوبيا لا تزال ثابتة في التزامها بمعالجة مخاوف دول المصب والتوصل إلى نتيجة مفيدة متبادلة في سياق عملية المفاوضات الجارية التي يقودها الاتحاد الأفريقي بشأن سد النهضة الإثيوبي الكبير خلال المناقشة العامة للدورة 75 للجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم.
وأكد رئيس الوزراء: "أريد أن أوضح أنه لا نية لدينا لإلحاق الأذى بهذه البلدان مصر والسودان]".
وأشار إلى أن ما تحاول إثيوبيا فعله هو تلبية الطلب على الكهرباء من خلال أحد أنظف مصادر الطاقة.

وأوضح أن الحكومة لا تستطيع تحمل الاستمرار في إبقاء أكثر من 65 مليون شخص في الظلام ، مضيفًا أنها "استرشدت بالفعل بالمبدأ المقبول دوليًا بشأن الاستخدام العادل وعدم التسبب في ضرر كبير في بناء السدود".
ووفقًا له ، فإن التزام إثيوبيا الثابت بهذا الأمر واضح في إعلان المبادئ الذي وقعه السودان ومصر وإثيوبيا في عام 2015.

وأوضح كذلك أن سلام إثيوبيا مرتبط ارتباطًا وثيقًا بسلام وأمن الدول في المنطقة. لهذا السبب "لقد شجعنا تشكيل حكومة الوحدة الوطنية التي أعيد تنشيطها في جنوب السودان".

وأعرب أبي عن أمله في أن يواصل أصحاب المصلحة السياسيون في جنوب السودان العمل معًا بروح تعاونية لمعالجة القضايا العالقة وتحسين محنة شعوبهم.
وقال رئيس الوزراء "نحن في المنطقة ، مع بقية المجتمع الدولي ، سنواصل تقديم دعمنا لمرافقة جنوب السودان على طريق السلام المستدام".
وأشار رئيس الوزراء إلى أن الحكومة الانتقالية في السودان تحتاج أيضًا إلى كل الدعم الذي يمكن أن تحصل عليه من المجتمع الدولي لتخفيف الصعوبات الاجتماعية والاقتصادية التي تواجهها البلاد وتحقيق آمال وتطلعات شعبها.
وفيما يتعلق بالصومال ، أشار إلى أن إثيوبيا قلقة للغاية من استمرار الهجمات التي تشنها حركة الشباب في الصومال. وشدد رئيس الوزراء على ضرورة مواصلة دعم الصومال في مساعيه الأمنية.
أعرب أبي أخيرًا عن التزام حكومته بتحقيق الإصلاح الجاري في إثيوبيا.
"تظل إثيوبيا ملتزمة بمسار الإصلاحات التي بدأناها منذ عامين ونصف ".

 

صور و.أ.إ

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0019528014
‫اليو م‬‫اليو م‬8599
‫أمس‬‫أمس‬29890
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع76117
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬19528014