‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الأربعاء، 30 تشرين2/نوفمبر 2022
×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 443

أفريقيا يجب أن تعطي الأولوية للسلامة أثناء تنمية البنية التحتية Featured

30 كانون2 2016
11979 times

 

أديس أبابا يناير 30/2016 قالت مفوضة الاتحاد الأفريقي للبنية التحتية والطاقة، ينبغي إيلاء الأولوية للسلامة والأمن في الجهود الرامية إلى تنمية البنية التحتية.
وأثناء اطلاع صحفي، حثت المفوضة إلهام محمود إبراهيم على أهمية صياغة القوانين والنظم التي يمكن أن تحقق أقصى قدر من السلامة في تنمية البنية التحتية.
وظل ولا يزال الاتحاد الافريقي يقوم بعدة مشاريع البنية التحتية لإدماج القارة، وللحفاظ على حقوق الإنسان الأساسية للأفارقة.
وأكدت " عندما نوسع البنية التحتية يجب علينا أن نهتم بالسلامة والأمن. ولذلك، فإن من المتوقع أن يتم التوقيع غدا على ميثاق سلامة البحر وميثاق سلامة الطريق للأمم المتحدة. ثلاثون في المائة من الحوادث المرورية العالمة تحدث في أفريقيا. يجب أن نعمل على حل هذه المشكلة الخطيرة ".
ومتحدثة عن تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ذكرت المفوضة أن مشاريع ظلت ولا تزال جارية لربط القارة من خلال وسائل تكنولوجيا المعلومات والإتصالات الموثوقة والسريعة والمتطورة.
ووفقا للمفوضة، فإن 48 دولة عضوا خططت بالفعل لتنفيذ الخدمات الصحية والتعليمية عبر الإنترنت.
وقالت المفوضة إن بلدانا مثل جنوب أفريقيا وناميبيا وبوتسوانا وضعت نظام بطاقة سيم المتطابق موضع التنفيذ واستفادت شعوب تلك البلدان من أسعار معقولة وتوفر شبكة.
وأشارت إلهام أيضا إلى أن الاتحاد الأفريقي ظل ولا يزال ينفذ مبادرة لدمج أفريقيا من خلال السكك الحديدية والبر والجو.
وأشادت بجهود ربط أفريقيا من خلال السكك الحديدية، بذكر أديس أبابا-جيبوتي، وداكار-أبيدجان كقصص نجاح نموذجية.
وفيما يتعلق بقطاع الطاقة، أشارت المفوضة إلى أن الدول الافريقية يجب أن تستغل مواردها المتمثلة في طاقة الرياح والطاقة الحرارية الأرضية والطاقة الشمسية والوقود الحيوي التي ستلعب دورا حيويا في خلق بيئة نظيفة وخضراء.
ومن المتوقع أن تصل تغطية موارد الطاقة لأفريقيا إلى 300 غيغا واط بحلول عام 2030 من 147 غيغا واط المتاحة حاليا.
وستمكن الخطة أفريقيا من أن تكون قارة مستقرة ومزدهرة ومتكاملة بحلول 2063.

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0043301170
‫اليو م‬‫اليو م‬3952
‫أمس‬‫أمس‬14644
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع35819
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬43301170