‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الجمعة، 19 آب/أغسطس 2022
×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 443

البحث : لوسي ماتت بعد سقوط من شجرة Featured

30 آب 2016
12442 times

 

أديس أبابا أغسطس 30/2016

كشفت دراسة أجراها باحثون من جامعة تكساس في أوستن وجامعة أديس أبابا عن أن لوسي، جدة الجنس البشري ربما توفيت بعد سقوط من شجرة .
وأكدت الدراسة على أن الكسر في حفريات لوسي نتج عندما ضربت يدها الأرض.
وأشير إلى أن لوسي، والمعروفة بين العلماء كعينة من أوسترالوبيثيكوس أفارينيسيس هي حفرية تبلغ من العمر 3.18 مليون سنة ذات هياكل عظمية كاملة أكثر من أي إنسان قديم بالغ اكتشف في إقليم عفر في إثيوبيا في 1974 .
وعلى الرغم من الاكتشاف، فقد ظل ولا يزال هذا الحيوان ذو القدمين الأرضي مركز جدل قوي فيما إذا كانت هذه الأنواع القديمة قضت الوقت في الأشجار أو على الأرض للأعوام الـ42 الماضية.
وكانت الإصابة تتفق مع كسر أربعة أجزاء في عظم العضد، ناجمة عن سقوط من ارتفاع كبير عندما مدت الضحية ذراعا في محاولة لتفادي السقوط، وفقا للدكتور مولوغيتا فسها ، المؤلف المشارك، وبالو عالم البيئة والعلوم الجيولوجية في جامعة أديس أبابا.

وقال مولوغيتا إن " حقيقة أن 40 في المئة من رفات لوسي محفوظة وتم اكتشافها من بيئة خيالية قديمة تحكي بيئة لوسي تحتاج إلى أمن وثيق لنفترض كيف تم الحفاظ على لوسي".
وأضاف أن لوسي ربما سقطت من ارتفاع 12 مترا، لتصل إلى الأرض في أكثر من 56 كيلومترا في الساعة.

واستنادا إلى نمط الكسور، افترضت الاستنتاجات أن أقدام لوسي هبطت أولا قبل أن تستعد نفسها بذراعيها عندما سقوط إلى الأمام، وجاء مقتل بسرعة.
وأشار إلى أن هذا الاكتشاف الجديد يسمح بوجود المزيد من المعرفة للمجتمع العلمي ويعزز عدد السياح في العالم للمجيء إلى هنا وزيارة الأسلاف.

 

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0040382983
‫اليو م‬‫اليو م‬2746
‫أمس‬‫أمس‬78124
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع100001
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬40382983