‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الأربعاء، 30 تشرين2/نوفمبر 2022
×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 443

الوزارة : العمل الجماعي حيوي لإيقاف تفشي الإسهال المائي الحاد Featured

24 حزيران 2016
1003 times

 

أديس أبابا يونيو 23/2016

دعت وزارة الصحة إلى العمل المشترك لكبح تفشي مرض الإسهال المائي الحاد في أديس أبابا.
وتشهد العاصمة الآن تفشي الإسهال المائي الحاد الذي أشير إليه لأول مرة في 8 يونيو 2016 عندما أصيب شخصين بالأمراض.
والعمل المشترك من قبل الشركاء ووسائل الإعلام سيساهم كثيرا في إعاقة انتشار المرض، وفقا للوزارة.
ويرجع انتشار الإسهال المائي الحاد الأخير إلى ظاهرة النينيو الجوية.
وقال مدير العلاقات العامة بوزارة الصحة أحمد إيمانو إنه كان من المتوقع أن تشهد المناطق المتضررة من الجفاف الناجم عن ظاهرة النينيو موجات الحرارة والأمراض المرتبطة بالنظافة.
وقال أحمد خلال البرنامج التعليمي لرفع الوعي المتعلق بالإسهال المائي الحاد الذي نظم للصحفيين هنا اليوم إنه تم تشكيل مراكز القيادة على جميع المستويات للسيطرة على تفشي المرض.
وقد أعدت المدينة 24 من المؤسسات الصحية في جميع مناطق المدينة الفرعية لاستجابة تفشي المرض.
وقد انضمت مكاتب المياه والصرف الصحي والغذاء والدواء في المدينة أيضا إلى الحملة ضد المرض، وفقا لأحمد.
وتم تقديم النصيحة للجمهور بالتوجه إلى مراكز صحية مجاورة في حالة ظهور أعراض المرض.
وأشار المدير إلى أن أديس أبابا تعرضت لتفشي الإسهال المائي الحاد من قبل في عام 2009.
وتعرضت أقاليم كل من أوروميا والصومال وشعوب وأمم وقوميات جنوب إثيوبيا أيضا لتفشي الإسهال المائي الحاد هذا العام.
والزموهة (إزالة الماء)، والحمى، والتغوط المدمي، والغثيان، والتقيؤ، والآلام في البطن هي من بين أعراض الإسهال المائي الحاد.

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0043306954
‫اليو م‬‫اليو م‬9736
‫أمس‬‫أمس‬14644
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع41603
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬43306954