‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الثلاثاء، 09 آب/أغسطس 2022
×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 443

وكالة رسم الخرائط تصبح رقمية Featured

20 حزيران 2016
12370 times

 

أديس أبابا يونيو /2016

قالت وكالة رسم الخرائط الإثيوبية إن التكنولوجيات المتقدمة مثل ArcGIS ومحطات العمل تحل محل العمل العادي في الوكالة، بضمان توفير خدمات عالية الجودة في الوقت المناسب.
والوكالة ظلت ولا تزال تنخرط في تحويل بنيتها التحتية للبيانات المكانية الجغرافية لتقديم منتجات وخدمات البيانات المكانية الجغرافية الموثوق بها وذات الجودة.
ووفقا لإسكندر يمام مدير مديرية الاتصالات والعلاقات العامة بالوكالة، فإن وكالة رسم الخرائط الإثيوبية حولت عملياتها من التشغيل العادي لنظام الفهرس إلى نظام رقمي.
وأكد إسكندر قائلا " نحن قد حولنا تقريبا عملية 95 في المئة لدينا [إلى رقمية]، في السنوات الخمس الماضية، خلال فترة تنفيذ خطة النمو والتحول الأولى، بشكل عام، فيما يتعلق باعتماد التكنولوجيا وممارسة التحديث على وجه العموم.

وأشار إلى أن الخطوة ساعدت على تخفيف مشاكل ضخمة متعلقة بالوقت والجودة.
وإثيوبيا تعتبر الأولى في إنشاء وكالة رسم الخرائط بالإعلان قبل وكالة المسح لكينيا وغيرها من دول شرق إفريقيا في حين ينظمها الآخرون تحت الإدارات أو غيرها من الصيغ.
وأوضح إسكندر أن إثيوبيا فعلت ما في وسعها لتكون الثانية بعد كينيا في استخدام التكنولوجيا في المنطقة، رغم أن بعض الدول مثل مصر وجنوب أفريقيا هما أكثر تقدما في كل من التكنولوجيا وتراكم البيانات.

وعلى النقيض من هذه المساعي، كشف المدير عن الارتداد الكبير من المهنيين ذوي الخبرة العالية الذي أدى إلى الحد الأدنى من توفير الخدمات وقيود بناء القدرات في الاستخدام الكامل للتكنولوجيا المتاحة.
وتعمل وكالة رسم الخرائط الإثيوبية تجاه التغيير المستمر والمرونة والتكيف مع المطالب الحالية والتطور التكنولوجي وذلك لتعظيم مساهمتها في تنمية البلاد.

وأشار إسكندر قائلا إن هدفنا الضخم، في خطة النمو والتحول الثانية هو توفير منتجات المعلومات الجغرافية المكانية لتحديث كل من نظام إدارة الأراضي وإدارة المناطق الريفية والحضرية".
وأطلقت الوكالة 15 مشروعا جديدا هذه السنة المالية بما في ذلك إنتاج نقطة مراقبة المسح ورسم الخرائط الأورثوفوتوغرافية في أربع أقاليم تغطي 18,000 كيلو متر مربع لتحديث إدارة الأراضي.
وقال إسكندر إن مثل هذه المساعي ستعالج الطلب المتزايد على خريطة موضوعية تمشيا مع زيادة السياح والمستثمرين القادمين إلى إثيوبيا والتوسع في البنية التحتية.
كما أكد أيل تيكا، مدير مديرية الوكالة لرسم الخرائط أن الوكالة تستخدم تكنولوجيا عريقة شائعة في جميع أنحاء العالم.

وقال أيل " الآن نحن نستخدم مع الكمبيوتر ومع البرنامج. ونطبق برامج حديثة مختلفة وأحدث تكنولوجيا محطة العمل".
وأشار إلى أنه لا غنى عن تدخل الخبرة جنبا إلى جنب مع تطبيق أحدث التكنولوجيا حيث إنه لا يمكن أن تتحقق كل عمليات العمل بالتكنولوجيا وحدها.
وأعرب أيل عن أمله في أن الحكومة سوف تخفف من مشكلة التردد المهني العالي، والذي أصبحت عائقا حادا واجه الوكالة، من خلال تنفيذ مبدأ "الدفع المتساوي للعمل المتساوي بغض النظر عن المؤسسة".
وفي تعزيز التشبيك والتعاون، تعمل وكالة رسم الخرائط الإثيوبية مع الوكالة اليابانية للتعاون الدولي (جايكا) على بناء القدرات وسيتم توقيع مذكرة تفاهم مع المسح الجيولوجي الصيني.

وخلال اجتماع عقد في تونس، بتونس في ديسمبر 2014، انتخبت إثيوبيا لرئاسة مكتب تحول إدارة المعلومات الجغرافية المكانية للأمم المتحدة الأفريقي العالمية



وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0039871187
‫اليو م‬‫اليو م‬10390
‫أمس‬‫أمس‬13372
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع23762
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬39871187