‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الثلاثاء، 16 آب/أغسطس 2022

دبلوماسي فنلندي : إن الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي ليست جديرة بالثقة للتفاوض مع الحكومة Featured

29 حزيران 2022
56 times

 

 

قال الدبلوماسي الفنلندي السابق ، سيمو بارفاينن ، إن الجبهة الشعبية لتحرير تيغري ليست مجموعة موثوق بها لمفاوضات السلام مع حكومة إثيوبيا بسبب مصلحتها الخاصة.   

تعمل الحكومة على تسهيل جهود السلام من خلال إعلان الهدنة الإنسانية ، والإفراج عن قادة الجبهة الشعبية لتحرير تيغري وإبداء قدر كبير من الالتزام بالحوار الوطني بهدف تحقيق سلام دائم في البلاد.   

كما أنها تعمل بالتعاون مع شركاء دوليين وتقدم المساعدة الإنسانية اللازمة لشعب تيغراي من خلال النقل الجوي والبري.   

ومع ذلك ، قال الدبلوماسي السابق سيمو بارفاينين ​​لوكالة الأنباء الاثيوبية ، على الرغم من الجهود العديدة التي تبذلها الحكومة من أجل السلام ، لم تظهر جماعة الجبهة الشعبية لتحرير تيغري موقفا واضحا في هذا الصدد.    

وذكر بارفاينن أن الشروط المسبقة التي قدمتها المجموعة للحوار تشير أيضًا إلى الطبيعة الحقيقية للمجموعة التي تتجاهل التسوية السلمية للمسألة.   

وقال إن الحكومة تريد بدء حوار سلمي وتعمل على تسهيل الوصول غير المقيد للمساعدات الإنسانية إلى تيغراي ، لكن الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي لا تزال تعطل العملية الإنسانية ، مستشهدا بالأنباء الأخيرة حول منع الرحلات الإنسانية إلى مطار ميكيلي.   

وصرح بارفاينن أن جبهة تحرير تيغراي تستخدم أيضًا المساعدات الإنسانية كسلاح في جهودها الحربية.   

وشدد على أن المجتمع الدولي يجب أن يتصرف وفقًا لذلك في هذا الصدد ، لأن الأعمال التدميرية المستمرة للجبهة الشعبية لتحرير تيغري ستطيل من معاناة الناس في المنطقة.   

ودعا المجتمع الدولي إلى العمل مع حكومة إثيوبيا في جهودها لإحلال السلام في البلاد.   

يشار إلى أن وزير العدل ، جدعون تيموثيوس ، صرح لوسائل الإعلام مؤخرًا أن اللجنة المركزية لحزب الازدهار أصدرت قرارًا لحل الحرب في الجزء الشمالي من إثيوبيا من خلال المحادثات السلمية ، مؤكدًا أنه ينبغي إجراؤها بتيسير من الحكومة الإثيوبية والاتحاد الأفريقي.

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0040211002
‫اليو م‬‫اليو م‬1641
‫أمس‬‫أمس‬78590
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع80230
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬40211002