‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الأحد، 14 آب/أغسطس 2022

المدير التنفيذي يشيد بتجربة "آسكاي" في مجال تكامل النقل الجوي الأفريقي Featured

10 أيار 2022
88 times

 

 

كشف المدير التنفيذي للخطوط الجوية الأثيوبية مسفن طاسو عن إستعداد الخطوط الجوية الأثيوبية في مساعدة حكومات الدول الأفريقية في إنشاء ناقلاتها الوطنية وكذلك ناقلات الخطوط الخاصة فيها، أو حتى القيام بتكتل لناقلات إقليمية في دول القرن الأفريقي مثل خطوط "آسكاي".

وأشاد مسفن بخطوط "آسكاي" بإعتبارها رمز للتعاون الإقليمي وقصة نجاح حقيقية فى مجال النقل الجوي في غرب ووسط افريقيا والشراكة التعاونية  بين الدول .

جاء ذلك فى ندوة عُقدت حول السياسات الأفريقية "القرن الأفريقي: الفرص والتحديات والرؤية من أجل الإقليم" فى العاصمة أديس أبابا يوم السبت الماضي بمشاركة العديد من الباحثين والمفكرين من دول القرن الافريقي ( الصومال وجيبوتي وجنوب السودان وإرتريا وإثيوبيا ) .

وتعتبر ناقلات "آسكاي" أكبر ناقل أنشئ بناء على مبادرة من الخطوط الجوية الأثيوبية وشراكة مع حكومات مالاوي وزامبيا وتشاد ومقرها فى لومي- توغو،  وتعمل آسكاي على ربط مجتمعات إكواس في غرب ووسط افريقيا ببعضها في 23 مدينة فى 21 دولة، وتمثل أكبر ناقل طيران يقدم أفضل خدمات مضمونة.

ووصف مسفن التعاون فى مجال النقل الجوي في القرن الأفريقي بأنه "مازال فى طور النمو"، مبيناً بأن أريتريا وجنوب السودان والصومال والسودان وجنوب السودان ليس لديهم صناعة طيران قوية.

معبراً عن أسفه لعدم تحصل الخطوط الجوية الأثيوبية"على فرصة لخلق تعاون مماثل في القرن الأفريقي مثلما تمكنت في غرب ووسط افريقيا".

 وبين مسفن أهمية التواصل الجوي فى التواصل بين الشعوب ونقل البضائع والتجارة والإستثمار والسياحة وغيرها من النشاطات الإجتماعية والاقتصادية فى القارة وتسريع التكامل والتعاون ،نظراً لضعف بنية الربط البرية والبحرية بينهم.

وأكد مسفن على أهمية وخبرة الخطوط الجوية الأثيوبية بشعارها "نجمع افريقيا معاً"  حيث لعبت دوراً كبيراً فى التنمية الأفريقية من خلال تقديم خدمات جوية منذ عام 1946 إستهلتها بالربط بين أثيوبيا ومصر من أجل تطوير العلاقات الشعبية.

وقد طورت مساعيها لتشمل 60 مدينة فى 45 دولة افريقية حالياً. حيث قامت بنقل الرؤساء الأفارقة للعاصمة أديس أبابا فى الماضي للمشاركة فى إنشاء الإتحاد الأفريقي وتفعيله".

وكشف مسفن على هيمنة الناقلات الأجنبية على السوق الأفريقي قائلاً "80% من المسافرين الأفارقة يستخدمون ناقلات أجنبية، فيما يستخدم 20% فقط ناقلات محلية ومن ضمنها الخطوط الجوية الأثيوبية، وهذا يوضح بأن صناعة الناقلات الجوية مازالت في مرحلة النمو.

والجدير بالذكر بأن الخطوط الجوية الأثيوبية الناقل الوطني تعتبر رائدة النقل الجوي فى القارة الافريقية خلال ال75 عاماً الماضية من خلال رحلاتها التي تشمل 127 وجهة دولية و23 محلية.

وتحظى بنصيب الأسد فى شبكة الطيران الافريقي من خلال رحلات يومية بين شرق وغرب القارة.

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0040043329
‫اليو م‬‫اليو م‬9120
‫أمس‬‫أمس‬52196
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع100001
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬40043329