‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الثلاثاء، 28 حزيران/يونيو 2022

رئيس المعهد : إن المغتربين لهم دور بارز في تصحيح الصورة النمطية عن إثيوبيا Featured

11 كانون2 2022
170 times

 

 

 

إن المغتربين لهم دور بارز في تصحيح الصورة النمطية عن إثيوبيا في تغيير الموقف الغربي المؤيد للجبهة الشعبية لتحرير تغيراي الإرهابية.

 

في مقابلة حصرية مع وكالة الانباء الإثيوبية قال رئيس المعهد الأثيوبي للدبلوماسية الشعبية السيد ياسين أحمد بعقاي إنه يمكن للمغتربين أن يكون لهم دور عبر الدبلوماسية الشعبية في تصحيح المعلومات المضللة وكما يمكن التأثير على المجتمعات المحيطة بهم لتصحيح فهمهم وموقفهم عن أثيوبيا ومحاربة الإعلام المدفوع الأجر الذي يدعم الجبهة الشعبية لتحرير تغيراي الإرهابية.

 

مشيراً الى أن حركة # كفى (#NoMore) كانت عالمية، ولعبت دورا في تصحيح الرؤية الاثيوبية لدى الغرب وتصدت للضغوطات والوسائل الدولية التي تعمل بلا كلل في تشويه وتضليل المعلومات عن إثيوبيا، وكما شارك في الحركة نخب من جميع أنحا العالم وشملت نشطاء من إفريقيا.

كما حث رئيس المعهد الحكومة بأن توفر المعلومات الحديثة عن البلاد للمغتربين سواء كان عبر وكالة الأنباء الأثيوبية والتصريحات الحكومية .

 

 وأشار إلى أن الإحاطة الإعلامية التي تقوم بها وزارة الخارجية بمختلف اللغات مثل الإنجليزية والأمهرية يجب أيضاً أن يكون لها باللغة العربية وكذلك الفرنسية بحيث يتمكن المغتربون أن يدافعوا عن بلادهم بالحقائق والمعلومات الموثوقة.

 

وفيما يخص بالوحدة الوطنية قال رئيس المعهد إن الأزمات التي عصفت بالبلاد أكدت للشعب الإثيوبي والمغتربين بأن الوحدة الوطنية لها دور كبير في التصدي للتدخلات الأجنبية في الشؤون الداخلية للبلاد، مشيراً إلى أن دور المغتربين في هذا الصدد كبير في تعزيز الوحدة الأثيوبية  .

وقال إن المواطنة الأثيوبية لها أولوية قصوى لدى المغتربين كما لدى كل مغترب خبرة في ذلك.

 

وأشار الى ان الجبهة الشعبية لتحرير تغيراي الإرهابية كانت تعمل في عهد حكمها على الفيدرالية الإثنية دون الهوية الأثيوبية والتي تعتبر الأهم في المواطنة الأثيوبية.

 

وقال إننا كمغتربين نعمل على الهوية الأثيوبية التي تقوم على احترام التنوع الثقافي والديني والإثني كما نريد تعزيز الهوية الأثيوبية مع الحفاظ على جميع الثقافات المختلفة لدى الشعوب والقوميات الأثيوبية.

 

وندد السيد ياسين أحمد بعقاي بالأعمال الإرهابية للجبهة الشعبية الإرهابية بما قامت به في إقليمي أمهرا وعفر بهجومها الوحشية التي تسببت في نزوح الملايين من سكان المنطقة وكذلك شعب تغيراي.

 

وكما ذكر ياسين بأعمال الجبهة خلال عدوانها على تلك المناطق وتدنيس أدوار العبادات والمساجد والكنائس وتدمير البنية التحتية مثل المستشفيات والمدارس وهذه كلها إن دلت فإنما تدل على سوء نيتها على الشعوب والبلاد أيضاً.

 

وحث المغتربين بأن يلعبوا دورا في عكس معاناة الشعب الأثيوبي للمجتمع الدولي وتوصيل المعلومات الحقيقية التي ارتكبتها جماعة الجبهة الشعبية لتحرير تغيراي الإرهابية في إقليمي عفر وأمهرا وتغيراي ايضاً.

 

مشيراً الى أن الجبهة تدعي بأنها تحمي مصالح شعب تغيراي ولكن الحقيقة هي مساعي لتضليل المجتمع الدولي وأوضح بأن جميع الشعوب في اثيوبيا تتعايش مع بعضها البعض.

 

وفى ختام قوله حث رئيس المعهد المغتربين الى دعم النازحين والمساهمة بدورهم في دعم بناء البنية التحتية التي دمرتها الجبهة الشعبية لتحرير تغيراي الإرهابية.

 

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0036995487
‫اليو م‬‫اليو م‬38262
‫أمس‬‫أمس‬55846
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع94108
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬36995487