‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الإثنين، 24 كانون2/يناير 2022

العلماء يدينون بالجرائم التي ارتكبت في دور العبادات في إقليم عفر بأشد العبارات Featured

02 كانون1 2021
79 times

 

 

إن الاعتداء على المساجد والكنائس من قبل جماعة الجبهة الشعبية لتحرير تغيراي الإرهابية هو خرق على القوانين الدولية وميثاق الأمم المتحدة والذي يعتبر من ضمن جرائم حرب على دور العبادات في إثيوبيا.

 في مقابلة حصرية مع وكالة الانباء الإثيوبية قال الشيخ/ محمد سراج رئيس مجلس السلام والمصالحة وعضو علماء المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية إن الجرائم التي ارتكبت في دور العبادات في إقليم عفر مرفوضة ومدانة بأشد العبارات.

 

وقال الشيخ محمد إن المساجد لها مكانة في الإسلام مشيراً الى أنها بيوت الله ولا يمكن دخولها إلا إذا توفرت عند المرء الطهارة ناهيك عن الاعتداء عليها وحرق القران وقال إن الهجوم والتدمير الذي قامت به الجبهة الشعبية لتحرير تغييراي الإرهابية على المساجد تعتبر هجوم على بيوت الله وليس على الحكومة الفيدرالية ومعنى ذلك سيحاربهم الله وعباده لأنه إهانة للإسلام.

 

ومن جانبه قال الشيخ أحمد أول إن ما قامت به "الجبهة الشعبية لتحرير تغييراي الإرهابية هو ليس اعتداء على الدين فقط بل هو أيضاً استفزاز على مسلمي إثيوبيا" مندداً على الاعمال الإرهابية التي تقوم بها الجبهة على دور العبادات مشيراً الى انها انتهاك للقانون الدولي.

 

وندد العلماء بالأعمال الإرهابية التي تقوم بها الجبهة الشعبية لتحرير تغيراي الإرهابية على دور العبادات سواء على المساجد والكنائس في البلاد.

وكما دعوا الشعب الإثيوبي في التصدي لتلك الاعمال الشنيعة التي تقوم بها الجبهة الشعبية لتحرير تغييراي الإرهابية على أمان العبادات والبلاد.

 

 وقال الشيخ محمد سراج إن الإدانة على تلك الأفعال ليس من الشعب الإثيوبي فحسب بل هي مدانة دولياً.  

ومن جانبه قال الشيخ أحمد أول : يقال في المثل ( إذا كنت لا تحتقر المالك ، فلن تقوم بتحريك السياج.. وهذا غير أخلاقي  ."

لا ينبغي لمس الأماكن المقدسة ، ولا ينبغي لأحد أن يمسها. يجب احترامها .

 

وقال إن ذلك يشير إلى أن أعضاء الجماعة الإرهابية لن يفلتوا من غضب الخالق. لا أحد يستطيع أن يرد غضب الخالق .

وفقًا للإسلام ، فإن للقرآن مكانة عظيمة في الإسلام. يجب على المسلمين تسجيل رحلة حياتهم في القرآن. دليلنا الوحيد هو القرآن."   

 

وأدان زعماء دينيون الهجوم الإرهابي على الكنائس والمساجد . وقالوا "لذلك ، يجب أن نحارب المجموعة الإرهابية بشكل موحد".   

ودعوا جميع الإثيوبيين إلى القيام بدورهم في دعم النازحين الذين شردتهم الجماعة الإرهابية.

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0032875527
‫اليو م‬‫اليو م‬3917
‫أمس‬‫أمس‬30571
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع30042
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬32875527