‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الجمعة، 12 آب/أغسطس 2022

المحلل السياسي والاقتصادي الأمريكي يعرب عن أمله في ألا يفعل جو بايدن كما فعل أوباما بليبيا Featured

30 تشرين2 2021
135 times

 

 

أعرب المحلل السياسي والاقتصادي الأمريكي لورانس فريمان عن أمله في ألا ينسجم الرئيس جو بايدن مع بعض الأشخاص في إدارته وحكومته لتقسيم إثيوبيا كما فعل سلفه الرئيس الديمقراطي أوباما بليبيا.     

قال المحلل السياسي والاقتصادي لأفريقيا لوكالة الأنباء الإثيوبية إن بعض الدول الغربية ، بما في ذلك الولايات المتحدة ، تفتح الباب على ما يبدو أمام الجبهة الشعبية لتحرير تيغري ، وهي جماعة انفصالية أعلنت الحرب على حكومة منتخبة.   

ومع ذلك ، قال فريمان إنه يأمل ألا ينسجم الرئيس جو بايدن مع بعض الأشخاص في إدارته وحكومته في محاولة تفكيك إثيوبيا ، إحدى الدول ذات الأهمية الجيوسياسية في العالم . " 

آمل ألا ينسجم رئيس جو بايدن مع بعض الأشخاص في إدارته وحكومته وأن يشارك في تفكيك إثيوبيا بالطريقة التي فعلها سلفه الرئيس الديمقراطي أوباما بليبيا.

آمل أن نتمكن من منع الرئيس بايدن من فعل ذلك ". يعتقد فريمان بقوة أن النهج العدائي تجاه إثيوبيا والسياسة القادمة من الولايات المتحدة ووزارة الخارجية على وجه الخصوص "خاطئ".

على سبيل المثال ، فإن اقتراح إخراج إثيوبيا من قانون أغوا يضر بشكل مباشر بمواطني إثيوبيا.

إن الدعم الضمني للجبهة الشعبية لتحرير تيغري يضر بشعب إثيوبيا في الوطن حتى في إفريقيا حيث أن إثيوبيا دولة قديمة العهد ".  

قال المحلل إن سبب تكثيف الإدارة الأمريكية الحالية لضغوطها الهائلة على إثيوبيا ، هو مجموعة من الأشخاص في إدارة بايدن الذين تربطهم علاقات طويلة الأمد مع جبهة تحرير تيغراي .   

وبدلاً من ذلك ، حث أمريكا وحلفائها الغربيين على الدعوة إلى سياسة التنمية حول كيفية مساعدة الدول الأفريقية على زيادة قدرتها على تنمية اقتصاداتها وتحسين مستوى معيشة المواطنين. "هذا ما يجب أن نفعله ونحن نفعل العكس ."

 

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0039963477
‫اليو م‬‫اليو م‬59455
‫أمس‬‫أمس‬14624
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع100001
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬39963477