‫العناوين‬ ‫الرئيسية
السبت، 01 تشرين1/أكتوير 2022

رئيس الحزب : يجب القضاء نهائيا على الجماعة الإرهابية Featured

04 تشرين2 2021
144 times

 

 

قال رئيس حزب تيغراي الديمقراطي ، أريغاوي بيرهي ، إن إثيوبيا وشعبها لن يعيشوا في سلام أبدًا ما لم يتم القضاء على جماعة الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي الإرهابية نهائيًا.   

وفي مقابلة حصرية مع وكالة الانباء الاثيوبية ، أشار إلى أن هذه الجماعة تشكل تهديدًا ليس فقط لشعب إثيوبيا ولكن أيضًا لشعب تيغراي.   

نفذت جبهة تحرير شعب تيغري جميع أنواع الجرائم ضد الإثيوبيين وارتكبت خيانة لا تُنسى للقيادة الشمالية التي ظلت تحمي المنطقة لأكثر من 20 عامًا.   

وأضاف أن هذه المذبحة المخططة كانت جزءًا من الاستراتيجية التي وضعتها الجبهة الشعبية لتحرير تيغري الإرهابية لمدة 47 عامًا لتدمير تاريخ وسيادة ووحدة أراضي البلاد.   

وبحسب أريقاوي ، فإن الفظائع التي ارتكبت بحق عناصر القيادة الشمالية كانت مؤشرات واضحة على أن الجماعة ستفعل أي شيء لإشباع تعطشها للسلطة.   

وقال إن هذه الجماعة حكمت البلاد بوحشية لمدة 27 عامًا ونهبت إثيوبيا وعرّضتها لمشاكل اجتماعية وسياسية وأمنية واقتصادية معقدة.   

وأشار إلى أن الجبهة الشعبية لتحرير تيغري لم تحترم حقوق الشعب وتعمل حاليًا مع قوى أجنبية لا تريد تنمية إثيوبيا وتريد تفكك البلاد.   

وشدد على أنه "يجب وقف الفظائع التي ارتكبتها الجبهة الشعبية لتحرير تيغري ضد سكان ولايتي أمهرة وعفر على وجه الخصوص بشكل نهائي".   

وقال إنه يتعين على الشعب الإثيوبي بأكمله الوقوف معًا لتحرير شعب تيغراي من التهديد الحالي الذي تشكله المجموعة الإرهابية   .   

لقد تم الآن حشد الإثيوبيين في جميع أنحاء البلاد للدفاع عن سيادة ووحدة أراضي البلاد من خلال تدمير هذه المجموعة المستبدة.

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0042168266
‫اليو م‬‫اليو م‬15442
‫أمس‬‫أمس‬15851
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع100001
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬42168266