‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الخميس، 08 كانون1/ديسمبر 2022
Items filtered by date: الجمعة, 08 تموز/يوليو 2022

 

 

هنأ رئيس المجلس الاعلى للشئون الاسلامية في أديس أبابا الحاج سلطان امان المسلمين في إثيوبيا وجميع مسلمي العالم، وذلك بحلول عيد الأضحى الـ 1443 هجري متمنيا بان يعم الامن والاستقرار والتعايش السلمي والوحدة بين الشعوب في اثيوبيا.

 

وقال رئيس المجلس ان يوم عرفة هو يوم التاسع من شهر ذي الحجة، ويعد من أفضل الأيام عند المسلمين إذ أنه أحد أيام العشر من ذي الحجة والذي يقف فيه الحجاج على جبل عرفة سواسية لا فرق بينهم وحيث يعد الوقوف بعرفة من أهم أركان الحج.

 

وأوضح رئيس مجلس أديس أبابا بان هناك اضحية يتم تقديمها بعد صلاة العيد والتي تعتبر سنة مؤكدة، ويجب ان نتكافل في الاضحية بين الفقراء والمساكين.  

 

ومن جانبه هنأ الشيخ علي محمد نائب رئيس المجلس الاعلى للشئون الاسلامية في أديس أبابا بحلول عيد الأضحى معربا عن امله في ان ينتشر السلام والأمن مذكرا بان سوف يصلي صلاة العيد غدا في استاد اديس ابابا وسط العاصمة، وأنه تم تجهيز واعداد واخذ كل الاحتياطات اللازمة  للحفاظ على أمن المصلين.

 

Published in ‫اجتماعية‬

 

 

 

ذكر وزير المياه والطاقة هبتامو إتيفا لوكالة الأنباء الأثيوبية بأن مبادرة البصمة الخضراء في اثيوبيا ونشاطات تنمية حوض المياه قد جلبت النعم للدول، وتعمل أثيوبيا في الحفاظ على البيئة وحوض المياه وتأثير التغييرات المناخية والتي أظهرت تغيرات واضحة في تنمية المصادر المائية.

 

ووفقاً للوزير، فإن مبادرة البصمة الخضراء الاثيوبية والنشاطات المحافظة المتعلقة بها، قد جلبت النعم ليس فقط لأثيوبيا ولكن أيضاً لدول المصب والدول المجاورة، وتعمل مبادرة البصمة الخضراء في تعزيز مصادر المياه في اثيوبيا، ومن ضمنها الأنهار العابرة للحدود وخلق مناخ أخضر يتصدى للجفاف.

 

وبالرغم من ذلك، أكد هبتامو بإن دول حوض المصب تحاول إعاقة جهود أثيوبيا في الاستفادة من مواردها الطبيعية ومن ضمنها بناء سد النهضة، بدلاً من البحث عن تطورات إيجابية، "السبب الرئيس لمؤامراتهم راجعة الى إعراضهم لرؤية أثيوبيا وهي تتجاوز الفقر وتطور حياة مواطنيها المعيشية".

 

وأكد الوزير بأن أثيوبيا تقوم ببناء السد من خلال ممارسة حقها في استخدام المياه دون إلحاق ضرر بالدول الاخرى.

ونوه هبتامو الى حاجة الدول لإدراك بأن تأثيرات التغيرات المناخية فى مستوي الأنهار والعمل معاً مع اثيوبيا من خلال الحفاظ على البيئة عبر المشاركة الفعالة في مبادرة البصمة الخضراء.

 

وأكد الوزير بأن اثيوبيا تعمل في تنمية الأنهار العابرة للحدود ومن ضمنها نهر النيل، ويجب أن تدرك بأن المبادرة تجرى من أجل مصلحة الجميع وليس للضرر.

ونوه بأن أثيوبيا لديها حق في تنمية واستخدام مواردها المائية للطاقة والصناعة وخلق فرص عمل.

 

وأشار إلى أن بعض الدول تشغيل أثيوبيا في عدم استخدام مواردها المائية بدلاً من دعم الأنشطة التنموية المتمثلة في مبادرة البصمة الخضراء والتي تعتبر نموذج للدول الأخرى.

 

وتجدر الإشارة إلى أن إثيوبيا زرعت 18 مليار شتلة خلال ثلاثة أعوام وأن البلاد تخطط في هذا الموسم لزراعة أكثر من 6 مليار شتلة وتقديم حزمة شتلات للدول المجاورة.

Published in ‫اقتصاد‬

 

 

أجري نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية دمقي مكونن مباحثات مع المدير العام للعمليات في البنك الدولي، أكسيل فان تروزنبرق في داكار عاصمة السنغال.

 

ويشارك دمقي في اجتماعات جمعية التنمية الدولية في داكار وهي أحد مؤسسات البنك الدولي لدعم تعافي افريقيا من الازمات.

 

وخصص البنك الدولي 66 مليار دولار من أصل 93.5 مليار دولار للدول ذات الدخل المنخفض من خلال مجموعة البنك العالمي لعام 2020 لـ 39 دولة افريقية، ومن ضمن ذلك تعهد البنك الدولي في تقديم 5.7 دولار لإثيوبيا خلال الثلاثة سنوات القادمة.

وخلال المناقشات، عبر دمقي عن ثقته في أن البنك سيواصل دعمه لعملية السلام في اثيوبيا وجهود إعادة التأهيل.

 

ومن جانبه أكد تروزنبرق عن التزام البنك في دعم تنمية البنية التحتية، التنمية الاجتماعية، الزراعة، والتكامل الإقليمي والتنمية الاقتصادية خلال الثلاثة سنوات القادمة.

 

وشكر نائب رئيس الوزراء البنك الدولي على دعم إثيوبيا، قائلاً بأن إثيوبيا تعمل لتحقيق الازدهار في البلاد من خلال تشكيل إصلاح النمو الاقتصادي المحلي، وسياسية إقتصادية محلية واضحة.

ودعا نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية مدير عام البنك الدولي لزيارة أثيوبيا.

Published in ‫اقتصاد‬

 

 

 

أكدت إثيوبيا للمجتمع الدولي استعدادها لجعل المنتدى السابع عشر القادم لإدارة الإنترنت ناجحًا.

 

تستعد إثيوبيا لاستضافة المنتدى السابع عشر القادم لحوكمة الإنترنت، IGF / 2022، والذي سيعقد في الفترة من 28 نوفمبر إلى 2 ديسمبر 2022 في أديس أبابا، وفقًا للبعثة الإثيوبية الدائمة في جنيف.

 

بدأت المشاورات المفتوحة الثانية لمنتدى حوكمة الإنترنت IGF / 2022  واجتماع المجموعة الاستشارية لأصحاب المصلحة المتعددين في جنيف، سويسرا يوم الأربعاء.

 

وخلال الاجتماع، أكدت وزيرة الدولة للابتكار والتكنولوجيا، هوريا علي، للمجتمع الدولي استعداد إثيوبيا والتزامها بجعل المنتدى السابع عشر القادم IGF / 2022 ناجحًا مشيرة إلى أن الدولة قد اتخذت الخطوات الأساسية لاستضافة الدورة السنوية السابعة عشر للإنترنت.

 

وأطلع وزير الدولة المشاركين على الاستعدادات التي قامت بها الحكومة، وفي هذا الصدد، أشار وزير الدولة إلى بعض الإنجازات التي تحققت في عملية الإعداد الشاملة. وأكد وزير الدولة أهمية تنظيم مثل هذه السلسلة من المشاورات، ومن جانبه أعرب السفير زينبي عن تقديره لإدارة الأمم المتحدة للشؤون الاقتصادية والاجتماعية / إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية بالأمم المتحدة وأمانة منتدى إدارة الإنترنت لاختيار إثيوبيا لاستضافة المنتدى السابع عشر لمنتدى IGF-2022 في أديس أبابا.

وأطلع زينبي المشاركين على قواعد السلامة والتجارب الضخمة التي طورتها إثيوبيا وتجارب الاستنتاجات الناجحة للمنتدى والمؤتمرات التي عقدت خلال عام 2022 بما في ذلك قمة رؤساء دول وحكومات الاتحاد الأفريقي في مارس 2022.

 

ومن جانبهم أعرب المشاركون عن تقديرهم للأعمال التحضيرية والتقدم الذي أحرزته حكومة إثيوبيا، وعن سعادتهم لرؤية المنتدى مرة أخرى في إفريقيا بعد 13 عامًا حيث انعقد الاجتماع السنوي الرابع لمنتدى إدارة الإنترنت في شرم الشيخ، في عام 2009.

 

وتجدر الاشارة إلى أن منتدى حوكمة الإنترنت / IGF / هو عبارة عن منصة عالمية لأصحاب المصلحة المتعددة لتسهيل مناقشة قضايا السياسة العامة المتعلقة بالإنترنت، ويقوم منتدى إدارة الإنترنت بإعلام وإلهام الذين يتمتعون بسلطة صنع السياسات في كل من القطاعين العام والخاص.

 

وفي اجتماعهم السنوي، يناقش المندوبون ويتبادلون المعلومات ويتبادلون الخبرات ويسهل المنتدى فهمًا مشتركًا لكيفية تعظيم فرص الإنترنت ومعالجة المخاطر والتحديات التي تنشأ.

 

انعقد الاجتماع الافتتاحي الأول لمنتدى إدارة الإنترنت في أثينا، اليونان، في الفترة من 30 أكتوبر إلى 2 نوفمبر.

Published in ‫سياسة‬

 

 

أشار رئيس الوزراء الدكتور أبي أحمد إلى أن شعب وحكومة إثيوبيا يعطيان دائمًا الأولوية للسلام، وردا على سؤال حول قرار الحزب الحاكم في إجراء محادثات سلام مع الجبهة الشعبية لتحرير تغيراي الإرهابية، قال رئيس الوزراء لمجلس النواب إن الشعب والحكومة الإثيوبيتين يعطون دائما الأولوية للسلام.

 

وأوضح أن هذا تجلى حتى قبل أن تهاجم المجموعة الإرهابية قيادة المنطقة الشمالية، وقال فإن إجراء محادثات السلام يتفق مع سياستنا ومصالح الشعب.

 

وشدد رئيس الوزراء على أن الحكومة ملتزمة بالمصلحة الوطنية، وقال رئيس الوزراء "أعداؤنا يستخدمون هذه القوى الداخلية لإلحاق أضرار بالوطن"، مضيفًا أنه "سواء قررنا السلام أو الحرب، فسيكون ذلك دائمًا بناءً على مصلحتنا الوطنية".

 

وأشار أبي إلى أننا مستعدون للتضحية بأرواحنا إذا كانت وحدة إثيوبيا ومصالحها في خطر، واوضح على أنه لا حرج في أن يقرر حزب الازدهار في إيجاد حل سلمي للصراع، لكن العملية ستحدد ما إذا كانت محادثات السلام ستنجح أم ستفشل.

Published in ‫سياسة‬

 

 

 

قال رئيس الوزراء أبي أحمد إن ميزانية السنة المالية الإثيوبية الجديدة ستركز على الضبط المالي، وجاء ذلك أثناء رده على الأسئلة التي طرحها أعضاء مجلس النواب.

 

وقال رئيس الوزراء إن حوالي 59 بالمائة من الميزانية الجديدة ستُنفق على التخفيف من حدة الفقر، وأضاف أنه في عام الميزانية الجديد، ستعمل الحكومة في خطة تقلل الائتمان من البنوك لخفض التضخم باستخدام آليات مثل شراء السندات.

وأشار رئيس الوزراء إلى أن الحكومة ستركز على تحسين الاستخدام الفعال للموارد الاقتصادية، ووفقا له فإن التراكم المتهور للديون يخلق عدم الاستقرار في العديد من البلدان.

 

وأشار إلى أن التقليل من مخاطر الائتمان المتهور وتراكم الديون وهو محور اهتمام الحكومة في الموازنة العامة الجديدة، وذلك للحد من العجز وتراكم الديون، ستركز الحكومة على ضبط أوضاع المالية العامة.

 

وصرح رئيس الوزراء أن كبح التضخم سيظل محور التركيز في سنة الميزانية الجديدة على مدى السنوات العشرين الماضية، كان التضخم في إثيوبيا يتسابق بمعدل مرتفع، وأشار إلى أن الإجراءات التي تم اتخاذها على مدى السنوات الثلاث الماضية ساعدت في تقليل التضخم.

 

وقال رئيس الوزراء حاليا، يتم استيراد حوالي 25 في المائة من المواد الغذائية في إثيوبيا، وأوضح آبي أنه للحد من هذه المشكلة، ستركز الحكومة على تحسين الإنتاجية، وأضاف رئيس الوزراء أن تعزيز الإنتاجية الزراعية سيساعد في تقليل التضخم وحتى الحصول على دخل إضافي، مشيراً إلى أن الحكومة تساعد المزارعين في الحصول على مضخات مياه وزيادة الإنتاج.

 

وأن إعادة الإعمار والدعم الإنساني من بين مجالات تركيز الميزانية الجديدة، وافق مجلس النواب على ميزانية 786.61 مليار بر للسنة المالية الإثيوبية الجديدة، وتهدف الميزانية إلى تحقيق الأهداف الوطنية وحماية الأمن القومي ومساعدة النازحين وإعادة تأهيل البنية التحتية والخدمات المتضررة.

Published in ‫سياسة‬

 

 

وافق مجلس النواب على ميزانية قدرها 786.6 مليار بر للسنة المالية الإثيوبية الجديدة وتم الموافقة على الميزانية بأغلبية أصوات وامتناع أربعة أعضاء عن التصويت بعد مداولات مكثفة.

 

ومن إجمالي الميزانية، تم تخصيص 345.1 مليار بر للإنفاق، و218.1 مليار بر للموازنة الرأسمالية، و209.4 مليار بر لدعم الولايات الإقليمية.

 

وكما تم الإعلان عن تخصيص 14 مليار بر لتنفيذ أهداف التنمية المستدامة، ويركز مشروع قانون الميزانية على سداد الديون، والمساعدة الإنسانية، وإعادة التأهيل وإعادة البناء، وحيث تم إعطاء الأولوية والاهتمام لبناء قدرات قوات الأمن، وأنشطة الحد من الفقر، واستكمال مشاريع التنمية الجارية، ودعم النازحين، وإعادة تأهيل البنى التحتية والخدمات المتضررة.

 

وعلم أنه من المتوقع أن تشهد الميزانية المعتمدة 231.4 عجزا في الميزانية، وهو ما يعادل 3.4 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي.

 

ويتوقع مشروع القانون الحصول على 224.5 مليار بر من القروض المحلية و6.9 مليار بر من القروض الخارجية لسد عجز الميزانية، واشير إلى أن الميزانية زادة بنسبة 16.59 في المئة مقارنة بالعام الماضي.

Published in ‫سياسة‬

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0043433412
‫اليو م‬‫اليو م‬10943
‫أمس‬‫أمس‬25479
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع65699
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬43433412