‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الأربعاء، 01 شباط/فبراير 2023
Items filtered by date: الجمعة, 22 نيسان/أبريل 2022

 

 

 

عقد وزراء مالية مبادرة القرن الأفريقي اجتماعا وزاريا لمراجعة التقدم ومناقشة المزيد من تعزيز التكامل الاقتصادي والتعاون الإقليمي.

 

وبحسب البيان الصادر عن مبادرة القرن الأفريقي، عقد الاجتماع على هامش اجتماع الربيع لعام 2022 لصندوق النقد الدولي ومجموعة البنك الدولي في العاصمة واشنطن يوم الأربعاء.

 

وأقر الوزراء بأن هناك تغير كثير منذ إطلاق المبادرة في عام 2019 لاسيما فيما يتعلق بتمويل استثمارات المشروع والسياسات والتنسيق التنظيمي، ولا يزال القرن الأفريقي يواجه تحديات سياسية وتغيرات مناخية وإنسانية معقدة، كما ذكر بأن الصراع في أوكرانيا له تأثير كبير على التضخم، وضغط على الإمدادات الغذائية.

 

قال وزير المالية الإثيوبي، أحمد شيد إن منطقة القرن الأفريقي لديها قدرات وإمكانيات للتغلب على التحديات الحالية والعودة بشكل أفضل وأقوى على طريق الازدهار الإقليمي، وأضاف: "لقد أكملنا مرحلة التفاوض لأربعة مشاريع مدمجة بقيمة 420 مليون دولار أمريكي من الشركاء الثلاثة الذين يحرصون على استكمال التدخلات المستدامة لتغير المناخ، في المناطق المعرضة للجفاف" من مشاريع مبادرة القرن الأفريقي.

 

وذكر البيان أن وزراء المالية تبادلوا خلال الاجتماع وجهات النظر حول كيفية الاستجابة للتحديات المشتركة وتحديدا كيفية الاستجابة للأمن الغذائي الحالي والكوارث السائدة في المنطقة.

 

وكما صادق الوزراء على توصية بشأن المجالات ذات الأولوية لتسهيل التجارة وتعزيز التعاون التجاري في منطقة القرن الأفريقي، وحضرت جنوب السودان الاجتماع الوزاري الأول مرة كمراقب والان أصبحت عضوًا في مبادرة القرن الأفريقي.

 

وتم إنشاء مبادرة القرن الأفريقي في عام 2019 لتعزيز التكامل الاقتصادي الإقليمي كوسيلة لتعزيز السلام والاستقرار والتنمية المستدامة في المنطقة.

Published in ‫اقتصاد‬

 

 

 

يُحيي المسيحيون في جميع أنحاء إثيوبيا يوم الجمعة العظيمة كجزء من احتفال عيد الفصح، بمناسبة موت وقيامة يسوع المسيح.

 

الجمعة العظيمة هو يوم مخصص لإحياء ذكرى صلب وموت يسوع المسيح، وعلاوة على ذلك، إنه يوم حزن وتوبة وصوم للمسيحيين الذين يتذكرون سنويًا صلب المسيح.

 

بينما يصادف يوم الجمعة العظيمة نهاية الصوم الكبير في الكنيسة الأرثوذكسية الإثيوبية، ويقوم رجال الدين بتلاوة وقراءة آيات من الكتاب المقدس ويرددون ترانيم دينية تبجليلًا لما فعله يسوع المسيح لجلب الخلاص للبشرية.

 

عيد الفصح هو عيد ديني مليء بالألوان يحتفل به الإثيوبيون ليوم الأحد القادم في هذا العام لتذكر عذاب وموت وقيامة يسوع المسيح.

Published in ‫اجتماعية‬

 

 

 

قدمت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ما يقارب من 313 مليون دولار أمريكي كمساعدات إنسانية إضافية لمساعدة المتضررين من النزاع في شمال إثيوبيا.

 

وقالت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في بيانها الصحفي إن الصراع في اقاليمي عفار وأمهرا وتغيراي وصل عدد المتضررين إلى تسعة ملايين وأجبر أكثر من مليوني شخص إلى النزوح.

 

كما سيدعم التمويل الجديد المساعدات الغذائية الطارئة لتلبية احتياجات ما يقارب من سبعة ملايين شخص، وفقا للبيان الصحفي.

 

وأضافت الوكالة أن المساعدة ستعزز أيضا المرافق الصحية المجتمعية والفرق الصحية المتنقلة لمكافحة الأمراض المعدية؛ وتوفير خدمات الوقاية الإنسانية، مثل دعم الناجين من الصراع، وتقديم الخدمات النفسية والاجتماعية، وأنشطة حماية الطفل؛ وتعزيز الدعم اللوجستي لإيصال المساعدات إلى المناطق النائية والتي يصعب الوصول إليها، وأكد البيان أن الولايات المتحدة لا تزال ملتزمة بمساعدة الشعب الإثيوبي.

 

ويعمل الشركاء في المجال الإنساني على زيادة المساعدات المقدمة إلى المتضررين في اقليمي عفر وأمهرا، حيث سمح لعمال الإغاثة بتوصيل المساعدات لأكثر من أربعة ملايين شخص بالأغذية المنقذة للحياة منذ يناير.

 

وفي الوقت نفسه، يعمل الشركاء في المجال الإنساني مع السلطات الفيدرالية والاقليمية لفتح الطرق البرية المؤدية إلى اقليم تغيراي.

ومن خلال قافلتين أوليتين منذ أوائل أبريل، نقل شركاء الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ما يكفي من الإمدادات الغذائية لتلبية احتياجات ما يقارب من 105 ألف شخص في تغيراي.

 

ويستند هذا التطور إلى العمليات الجوية الموسعة التي تمولها الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، والتي قدم من خلالها الشركاء في المجال الإنساني أكثر من 600 طن متري من الإمدادات الطبية والغذائية منذ ديسمبر.

 

ووفقا للبيان الصحفي، فإن الولايات المتحدة هي أكبر مانح للمساعدات الإنسانية لجهود الاستجابة في شمال إثيوبيا، وما زلنا ملتزمين بمساعدة جميع المحتاجين في جميع أنحاء إثيوبيا.

 

ويذكر ان الولايات المتحدة قدمت أكثر من 995 مليون دولار أمريكي من المساعدات الإنسانية لشمال إثيوبيا منذ بدء الأزمة.

 

Published in ‫اجتماعية‬

 

 

 

أعلنت جمعيات الحدود القابلة للتمويل (BFA) وتعميق القطاع المالي في افريقيا (FSD Africa) يوم الجمعة عن بدء شراكة حول التغيير المناخي في افريقيا.

 

وستقوم الشركة بتقديم حلول لتمكين مقاومة التغيير المناخي في المجتمعات الأكثر عرضة حول العالم وتركز بصورة اولية على افريقيا.

ووفقاً للبيان فأن FSD Africa ستستثمر 3.3 مليون دولار في البرنامج على مدى السنوات الأربع المقبلة.

 

واضاف البيان بأن التقنية ستعمل على دعم رواد الأعمال من مرحلة الفكرة الى انطلاقها مما يوسع فرص الاستثمار في مساحة مقاومة التغيير المناخي.

 

ووفقاً لذلك فإن دعم الشركة سيعمل على تسريع النظام البيئي حول المشاريع من خلال الانخراط عديد من أصحاب المصلحة للحصول على رأس المال وجذب المواهب وإنشاء نقاط إثبات لتحفيز المزيد من الابتكار من أجل المرونة المناخية.

 

قالت جولييت مونرو، مديرة الاقتصاد الرقمي في FSD Africa: نعتقد أن وجود نظام مالي قوي وعادل ويمكن الوصول إليه أمر بالغ الأهمية لمستقبل مستدام لشعوب أفريقيا وبيئتها.

 

وأضاف مونرو: "نعتقد على وجه الخصوص أن التمويل يمكن أن يلعب دورًا رئيسيًا في معالجة قابلية التأثر بالمناخ، وأنه من خلال تسخير قوة ابتكار التكنولوجيا المالية، يمكننا المساعدة في معالجة حواجز السوق لبناء حلول المرونة المناخية التي تشتد الحاجة إليها".

 

ووفقًا لتقرير التقييم السادس للفريق الحكومي الدولي المعني بتغير المناخ الصادر في وقت سابق من هذا العام، يعيش ما يصل إلى 3.6 مليار شخص في أوضاع شديدة التأثر بتغير المناخ، مع ملاحظة أن بعض أعظم التأثيرات في المناطق والمجتمعات في جميع أنحاء إفريقيا.

 

وقال ديفيد ديل سير، رئيس مجلس الإدارة وكبير مسؤولي الابتكار في BFA Global: "ستساعد تحفيز العمل المناخي الأسي (TECA) في إنشاء خط أنابيب في حلقة الوصل بين التكنولوجيا المالية والقدرة على التكيف مع المناخ من خلال دعم رواد الأعمال بأفكار جريئة تبني قدرة المجتمعات الضعيفة والنظم البيئية الطبيعية على الصمود."

 

 ونوه قائلاً " نحن نبحث عن أفضل الأذكياء والتي تستطيع دفع الحواجز لحل هذه التحديات النظامية الكبيرة، من خلال دعم إنشاء شراكات جديدة لتستجيب لهذه القضايا الناشئة، ورؤيتنا لمساعدة خلق نظام بيئي نظيف من خلال الحلول المبتكرة لدعم المرونة المناخية للمجتمعات التي تعاني من التغير المناخي".

 

وتقوم مهمة تحفيز العمل المناخي الأسي (TECA) بتعيين 100 متطوع حتى 2026، ومن ضمنها الـ 60 حديثاً في افريقيا.

Published in ‫سياسة‬

 

 

حث مفوضو الحوار الوطني الإثيوبي المكلفون بتيسير الحوار الشامل والمصالحة المؤسسات الإعلامية على لعب دور بناء في إنجاح الحوار الوطني  .   

وأكد المفوضون الأحد عشر في اجتماعهم مع رؤساء المؤسسات الإعلامية والصحفيين حول دور ومسؤولية وسائل الإعلام في إنجاح الحوار الوطني ، على دور الإعلام في تحقيق الهدف المنشود.   

وفي حديثه بهذه المناسبة ، قال رئيس لجنة الحوار الوطني ، البروفيسور مسفن أرايا ، إن الحوار الوطني هو خطوة حيوية لمعالجة الخلافات في الآراء والخلافات بين مختلف القادة السياسيين وقادة الرأي.   

وأشار إلى أنه على الرغم من أن اللجنة مكلفة بحل الخلافات من خلال حوار عام شامل يؤدي إلى إجماع وطني ، فإن دور وسائل الإعلام والاتصال في هذا الصدد أمر حيوي لأن المؤسسات الإعلامية لديها القدرة على الوصول إلى المستوى الشعبي. " 

في محاولة لإنجاز المهمة بنجاح ، فإن دور وسائل الإعلام يعد أمرًا حيويًا " بما أن دور وسائل الإعلام هو نشر الحقيقة والمعرفة والأخوة والتعاون والسلام بمختلف اللغات المحلية واللغات الأجنبية ، فإن دورها مهم في إنجاح مسعى اللجنة ، بحسب رئيس اللجنة .   

دعا البروفيسور مسفين المؤسسات الإعلامية إلى الاستعداد للصحفيين الذين سيحصلون على تدريب فيما يتعلق بقضايا الحوار الوطني لمساعدة الصحفيين على فهم أفضل السبل لتغطية قضايا الحوار الوطني.   

وعلم أنه منذ إنشاء اللجنة ، أجريت مناقشات مع الزعماء الدينيين وشيوخ والشعب.

وقال أحد المفوضين ، السفير السابق محمود درير ، من جهته ، إن مفهوم الحوار الوطني بحد ذاته ظاهرة جديدة نسبيًا على العالم ، وقد أجرت حوالي 34 دولة أنواعًا مختلفة من الحوار الوطني حتى الآن.   

وأوضح أن اللجنة ستتعلم الكثير من جميع الحوارات الوطنية التي عقدت من قبل ، بما في ذلك من مالي وتونس والتي تعتبر ناجحة في هذا الصدد.   

Published in ‫سياسة‬

 

 

بدأت أكثر من 85 بالمائة من المستشفيات والمراكز الصحية المتضررة من النزاع في أربع ولايات إقليمية في تقديم الخدمات لمجتمعاتها ، وفقًا لوزارة الصحة.   

وفي إفادة للصحفيين ، قال وزير الدولة للصحة ، الدكتور أيلي تيشوم ، إن 3666 مؤسسة صحية تضررت ودُمرت في المناطق المتضررة من النزاع في ولاية أمهرة وعفر وأوروميا وبني شنقول-جوموز.   

وقد تأثرت بالنزاعات 6 مستشفيات و 21 مركزًا صحيًا و 978 مركزًا صحيًا في أوروميا بالإضافة إلى 15 مركزًا صحيًا و 348 مركزًا صحيًا في بني شنقول-جوموز.   

وأوضح أنه بفضل الجهود المتضافرة وتعاون أصحاب المصلحة والشركاء ، تمت استعادة 85 في المائة من المستشفيات و 87 في المائة من المراكز الصحية المتضررة وتقدم الخدمات للجمهور.   

وكشف الدكتور أيلي أن المؤسسات الصحية التي تم ترميمها قدمت حتى الآن خدمات صحية لـ 500 ألف شخص ، مضيفا أن الوزارة قدمت 708 ملايين بر من الأدوية والمعدات الطبية للمناطق المتضررة من النزاع منذ يوليو 2021.   

وقال إن المستشفيات الفيدرالية والمستشفيات التابعة لمكتب الصحة في أديس أبابا والمستشفيات الجامعية تبرعت أيضًا بمستحضرات صيدلانية ومعدات طبية تقدر بأكثر من 208 مليون بر ، وساهم المغتربون بأكثر من 70 مليون بر من المعدات الطبية.   

وشدد وزير الدولة أخيرًا على الحاجة إلى استمرار دعم أصحاب المصلحة والشركاء والمغتربين لإعادة تأهيل مستدام وكامل للمؤسسات الصحية المتضررة والمدمرة.

Published in ‫اجتماعية‬

 

 

كشفت سفارة جمهورية كوريا في إثيوبيا عن خطط كوريا لتنفيذ أكثر من 40 مشروعًا للتعاون الإنمائي في إثيوبيا بحوالي 100 مليون دولار في عام 2022.

ستركز المشاريع على مجالات النقل والطاقة ، والتنمية الريفية ، والصحة والصرف الصحي ، والتعليم ، بحسب بيان صحفي للسفارة.   

وأشار البيان إلى أنه بالنظر إلى الصداقة طويلة الأمد بين كوريا وإثيوبيا ، فإن كوريا تحتفظ بأكبر مشاريع تعاون تنموي في إثيوبيا بين الدول الأفريقية.   

عقدت السفارة الكورية ووزارة المالية الإثيوبية أول اجتماع تشاوري حول سياسة التعاون الإنمائي بين كوريا وإثيوبيا في مقر الوزارة.   

ترأس الاجتماع السفير الكوري كانغ سيوكي ووزيرة الدولة المالية سيمريتا سيواسو. وتبادل الجانبان الآراء حول تقييم المشاريع الحالية التي تنفذها مكاتب التعاون التنموي الكورية الخمسة ، وسبل ضمان فعالية وكفاءة المشاريع والأفكار لتحديد المشاريع الجديدة.   

كما اتفقا على عقد اجتماعات تشاور في الربيع والخريف كل عام لتعزيز تعاونهما الوثيق.

Published in ‫سياسة‬

 

 

 كشفت وكالة المغتربين الإثيوبية أنها جمعت أكثر من 1.37 مليار بير دعمًا عينيًا ونقدًا من الأعضاء خلال الأشهر التسعة الماضية.  

وفقًا لتقييم أدائها لمدة تسعة أشهر ، صرحت الوكالة أنه تم إرسال 3.8 مليار دولار أمريكي في شكل تحويلات وتم تقديم الدعم إلى 1489 فردًا مغتربًا مهتمًا بالاستثمار في البلاد برأس مال مسجل قدره 97.6 مليار بير.  

أودع حوالي 6000 مغترب 5.05 مليون دولار أمريكي في حسابات بالعملات الأجنبية.   

إلى جانب ذلك ، تم جمع أكثر من 122 مليون بر لبناء سد النهضة من خلال التبرعات وشراء السندات.   

كما جمعوا 109.8 مليون بر وتبرعوا بها لعملية إنفاذ القانون ، وأكثر من 32 مليون بر للمساعدات الإنسانية ؛ وذكرت الوكالة أن 777.35 مليون بر نقدًا و 336.26 مليون بر عينيا لإعادة تأهيل البنية التحتية.   

وفيما يتعلق بالدبلوماسية العامة ، أطلق المغتربون أكثر من 200 حملة على وسائل التواصل الاجتماعي ونظموا مظاهرات في مختلف مدن العالم تحت شعار " كفى".   

وإن المظاهرات والمناقشات مع مجلسي النواب والشيوخ احتجاجًا على مشروعي قانونين HR6600 و S3199 جاريان.   

إن مجمل الأنشطة والإنجازات التي حققتها الوكالة خلال الأشهر التسعة الماضية جديرة بالثناء ومشجعة ، بحسب إدارة الوكالة.   

كما ناقشت الإدارة سبل توثيق الأحداث الكبرى التي ينسقها المعهد ، وسبل تحسين الإجراءات الداخلية للوكالة.

Published in ‫سياسة‬

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

عداد زوار و.أ.إ

0044238134
‫اليو م‬‫اليو م‬6183
‫أمس‬‫أمس‬14006
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع34344
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬44238134