‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الأربعاء، 01 شباط/فبراير 2023
Items filtered by date: الخميس, 03 تشرين2/نوفمبر 2022

 

 

 

 أطلق رئيس الوزراء أبي أحمد ، اليوم ، حملة " نتيجة التنمية " والتي تركز على الاكتفاء الذاتي من الغذاء  في مدينة أربا مينش بجنوب البلاد  .

 

ووفقا له ، يتعلق الأمر بالحصول على طعام غذائي كاف .  وأشار أبي إلى أن الاكتفاء الذاتي من الغذاء مرتبط بشكل مباشر بالسيادة الوطنية والكرامة ، وتسرع هذه الحملة الجهود لتحقيق الاكتفاء الذاتي الغذائي على مستوى الأسرة والمستوى الوطني.

Published in ‫اقتصاد‬
الخميس, 03 تشرين2/نوفمبر 2022 12:17

رئيسة الجمهورية تناقش مع رئيس ساحل العاج

 

 

بحثت الرئيسة سهل ورك زودي مع رئيس الحسن أوتارا في مدينة أبيدجان.

 

في مناقشتهما ، أعربا عن تقديرهما للعلاقة بين البلدين وناقشا بشأن القضايا التي يمكن تعزيزها في المستقبل.

 

كما ناقشا إطار عمل منطقة التجارة الحرة الأفريقية.

 

تشارك الرئيسة سهل ورك زودي في منتدى الاستثمار الأفريقي المنعقد في ساحل العاج .

 

 

Published in ‫سياسة‬

 

 

أعلنت وزارة الخارجية التركية في بيان أن تركيا مستعدة لدعم عملية بناء السلام في إثيوبيا.

 

كما عبرت تركيا عن سعادتها باتفاق السلام الذي تم التوصل إليه بين الحكومة الإثيوبية والجبهة الشعبية لتحرير تيغري.

 

وقالت الوزارة في البيان ، نأمل أن يكون الاتفاق الذي تم التوصل إليه مثمرا .

 

و نعرب عن امتناننا لأولئك الذين بذلوا جهودا ونسقوا محادثات السلام.

Published in ‫سياسة‬

 

 

صرحت السفارة الروسية أن اتفاقية السلام التي وقعتها الحكومة الفيدرالية والجبهة الشعبية لتحرير تيغري تضع الأساس للسلام والازدهار في إثيوبيا.

 

في بيان صادر عن السفارة الروسية في أديس أبابا ، ستضع الاتفاقية الموقعة بين الحكومة الفيدرالية والجبهة الشعبية لتحرير تيغري أساسًا متينًا لإعادة تأهيل المناطق المتضررة وضمان السلام والازدهار لجميع الإثيوبيين.

Published in ‫سياسة‬

 

 

بعث الأمين العام للإيغاد الدكتور ورقنه جبيه برسالة تهنئة للتوصل إلى اتفاق سلام بين الحكومة الإثيوبية و الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي لإنهاء الصراع سلميا.

 

كما ذكر أن اتفاقية السلام الموقعة ستخلق فرصة لجميع الإثيوبيين للحفاظ على سلامهم الدائم من خلال وقف إطلاق النار في المنطقة وإنهاء الصراع.

 

وقال الأمين العام إن رئيس الوزراء الدكتور أبي أحمد وحكومته لعبوا دورا قياديا كبيرا في إيجاد حل سلمي للمشكلة.

 

وشكر أعضاء أعلى الممثلين ، بمن فيهم الرئيس النيجيري السابق أولوسيغون أوباسانجو ، والرئيس الكيني السابق أوهورو كينياتا ، ونائبة رئيس جنوب إفريقيا السابق فوموزلي ملامبو ، على دورهم في جعل محادثات السلام مثمرة.

 

كما شكر د. ورقنه رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فقيه محمد على لعبه دورا رئيسيا في استكمال محادثات السلام بنجاح.

 

وشكر أيضا رئيس جنوب إفريقيا سيريل رامافوزا على مساهمته في محادثات السلام في بلاده ، ودعا جميع الأطراف المشاركة في محادثات السلام إلى العمل الجاد من أجل تنفيذ الاتفاقية.

Published in ‫سياسة‬

 

 

أعلن مفوض الاتحاد الأفريقي موسى فقيه محمد أن الاتحاد سيواصل دعم اتفاق السلام الذي توصلت إليه الحكومة الإثيوبية والجبهة الشعبية لتحرير تيغري.

 

وأعرب المفوض عن تقديره للأطراف التي وقعت اتفاق وقف إطلاق النار خلال محادثات السلام التي أجريت عبر الاتحاد الأفريقي.

 

وقال إن الاتحاد سيواصل تعزيز دعمه للحكومة والجبهة الشعبية لتحرير تيغري للحفاظ على سلام دائم.

 

تم يوم أمس توقيع اتفاقية سلام بين الحكومة الإثيوبية والجبهة الشعبية لتحرير تيغري في بريتوريا بجنوب إفريقيا ، والتي تحترم النظام الدستوري وتحمي المصالح الوطنية لإثيوبيا.

Published in ‫سياسة‬

 

 

قال رئيس الوزراء أبي أحمد إن اتفاق السلام الذي تم التوصل إليه في جنوب إفريقيا هو نصر سلام يعزز الانتصار التاريخي للأثيوبيين الأبطال على الأرض.

 

في خطابه للجمهور في ملعب أربا مينشت ؛ قال رئيس الوزراء إن مقترحات إثيوبيا في محادثات السلام في جنوب إفريقيا تم قبولها بنسبة 100 في المائة.

 

وقال إن النقطة التي مفادها أن سيادة إثيوبيا ووحدة أراضيها غير قابلة للتفاوض قد قبلها الجانبان.

"مبارك للأبطال الذين ماتوا وجرحوا من أجل وحدة إثيوبيا ، وأن نضالهم قد أتى بثماره ؛ إنهم يستحقون الثناء لأن أحلامهم قد تحققت ".

 

وأشار إلى أنه تم الاتفاق بين الجانبين على عدم وجود أكثر من قوة الدفاع في دولة واحدة.  

 

وأوضح أبي أن فكرة إلغاء الانتخابات غير الشرعية التي أجريت في إقليم تيغراي واستبدالها بانتخاب قانوني قد تم قبولها لأن إرساء الشرعية هو أساس وجود الدولة.

 

وقال رئيس الوزراء  إن الجانبين توصلا إلى اتفاق على أن المجالات الخلافية التي تثار فيها مطالبات في بعض الأماكن يجب الرد عليها فقط من خلال السلام والحوار والقانون.

Published in ‫سياسة‬

 

 

أكدت اتفاقية السلام الموقعة يوم أمس بين وفد محادثات السلام الإثيوبي  و الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي في بريتوريا ، جنوب إفريقيا ، على احترام سيادة إثيوبيا ووحدة أراضيها والتمسك بدستور البلاد.

 

جاء ذلك في بيان صحفي صادر عن وفد الحكومة الإثيوبية لمحادثات السلام.

 

فيما يلي النص الكامل للبيان الصحفي

 

ترحب حكومة إثيوبيا بتوقيع اتفاق سلام في ختام محادثات السلام في بريتوريا ، جمهورية جنوب أفريقيا. ينهي هذا الاتفاق عامين من الصراع في شمال إثيوبيا.

 

وتجدر الإشارة إلى أن الاتفاق أكد من جديد احترام سيادة ووحدة أراضي إثيوبيا والتمسك بدستور البلاد. وتماشيا مع الدستور ، أكد الاتفاق أيضا أن إثيوبيا لديها قوة دفاع وطنية واحدة فقط.

 

لتنفيذ هذه المبادئ الأساسية وغيرها من المبادئ المتفق عليها في الاتفاقية ، يتضمن أحكامًا بشأن نزع سلاح المقاتلين في الجبهة الشعبية لتحرير تيغري وإعادة إدماجهم. تسمح هذه الاتفاقية للبلد بالمضي قدمًا لإنهاء النزاع.

 

ستكون الخطوة التالية هي تنفيذ الاتفاقية.

 

وتتطلع الحكومة إلى الشروع على الفور في إعادة تأهيل المجتمعات المتضررة من هذا الصراع وإعادة بنائها. والحكومة مستعدة للعمل بشكل وثيق مع الشركاء الدوليين في هذا الصدد.

 

ستواصل الحكومة العمل بجد لضمان تدابير المساءلة ضد الانتهاكات المزعومة لحقوق الإنسان. وستضاعف فرقة العمل المشتركة بين الوزارات التي أُنشئت لتنفيذ توصيات التحقيق المشترك الذي أجرته اللجنة الإثيوبية لحقوق الإنسان ومفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان جهودها وتوسع مناطق عملياتها.

 

تعرب الحكومة عن عميق تقديرها وشكرها لشعب وحكومة جمهورية جنوب أفريقيا لاستضافتها محادثات السلام بهدف مساعدة إثيوبيا على إيجاد حل سلمي للصراع.

 

تعرب الحكومة عن امتنانها لمفوضية الاتحاد الأفريقي والممثل السامي للاتحاد الأفريقي للقرن الأفريقي ، فخامة الرئيس السابق أولوسيغون أوباسانجو ، بدعم من فخامة الرئيس السابق أوهورو كينياتا ، وسعادة الدكتورة فوموزيل ملالمبو ، نائبة رئيس جمهورية السابق لجنوب أفريقيا.

 

وتعرب الحكومة عن تقديرها العميق أيضا لرئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي ، معالي السيد موسى فقيه محمد ، والمفوض بانكول أديوي على هذه المبادرة ودعم العملية. كما تقدر الحكومة دعم حكومة الولايات المتحدة لنجاح هذه العملية.

 

تعمل الحكومة على تسريع المساعدة الإنسانية واستعادة الخدمات الأساسية. وهي ملتزمة بالتنفيذ السريع للاتفاق.

 

إن الحكومة ممتنة للاتحاد الأفريقي والدول الأفريقية الشقيقة وأصدقاء إثيوبيا في جميع أنحاء العالم. وتتطلع الحكومة إلى إعادة تنشيط العلاقات مع مختلف الشركاء الذين تأثروا بسبب النزاع.

 

2 نوفمبر 2022

Published in ‫سياسة‬

 

 

استؤنفت يوم أمس خدمة الكهرباء التي تعطلت بسبب الحرب منذ 13 شهرًا في المدينة  التاريخية والسياحية لاليبيلا.

 

قال هايلي مولا ، أحد سكان لاليبيلا ، إن السكان يعانون من نقص الطاقة الكهربائية منذ أن اجتاحت الجبهة الشعبية لتحرير تيغري المدينة للمرة الثانية منذ أكثر من عام.

 

وأضاف أن معيشة المجتمع المحلي المرتبط بالسياحة تأثرت بشدة.

 

وبحسبه فإن المجتمع المحلي يعاني من نقص في الغذاء حيث توقفت مؤسسات تقديم الخدمات من فنادق ومطاعم وغيرها عن العمل.

 

وأضاف أن استئناف الخدمة الكهربائية سيمكن استئناف خدماتها ، ودفع السائحين إلى القدوم إلى الموقع التاريخي.

 

وأعربت المواطنة الأخرى في المدينة، بلاينيش سفيو ، عن سعادتها لاستئناف خدمة الكهرباء في المدينة .

 

وفقا لها ، فإن الافتقار إلى السلام والخدمة الكهربائية قد أثر على تدفق السياح إلى ما هو أبعد من جعل حياتهم بائسة.

 

وأضافت أن الخدمة الكهربائية ستمكن السكان من الاستفادة من خلال تحفيز الاقتصاد.

 

وقال عمدة مدينة لاليبيلا ، تيسفا حبتى ، "ساعدت قوة الدفاع الوطنية الشجاعة والقيادة الرائعة للحكومة على تنفيذ أعمال الإصلاح بسرعة ، واستطاعت المدينة الحصول على الكهرباء في فترة قصيرة."

 

وأشار العمدة إلى أن المدينة كانت بلا كهرباء لأكثر من 13 شهرًا بسبب الدمار الذي تسببت فيه الجبهة الشعبية لتحرير تيغري.

Published in ‫اجتماعية‬

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

عداد زوار و.أ.إ

0044238521
‫اليو م‬‫اليو م‬6570
‫أمس‬‫أمس‬14006
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع34731
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬44238521