‫العناوين‬ ‫الرئيسية
السبت، 28 كانون2/يناير 2023
Items filtered by date: الأحد, 23 تشرين1/أكتوير 2022
الأحد, 23 تشرين1/أكتوير 2022 08:24

سكان ولاية أمهرا يدينون التدخل الأجنبي

 

 

 أديس أبابا 23 أكتوبر / 2022

نظم سكان ولاية أمهرا مظاهرة تندد بالتدخل الأجنبي تحت شعار "أنا أقف إلى جانب إثيوبيا ، أرفع صوتي".   

 

ويندد المتظاهرون بتدخل بعض الغربيين ، ويثنون على الشركاء ، ويعبرون عن دعمهم لقوات الدفاع الوطني الإثيوبية.   

 

ومن بين الشعارات التي رددها السكان ( أهالي تيغراي هم شعبنا والجبهة الشعبية لتحرير تيغراي هي عدونا ) ،  ( توقفوا عن التدخل تحت ستار المساعدات الإنسانية ، توقفوا عن إطالة بقاء الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي تحت ستار المفاوضات )   

 

كما أكد المتظاهرون على الحفاظ على السيادة الوطنية وسلامة الأراضي. وأشاروا إلى عدم التسامح مطلقا مع أي ضغط واعتداء.   

ونظم ملايين الإثيوبيين في أنحاء البلاد مظاهرة يوم السبت دعما لجهود الحكومة من أجل السلام وحماية السيادة الوطنية وسلامة الأراضي.   

وحث المتظاهرون دول الغرب على التنديد بالإرهاب في الجبهة الشعبية لتحرير تيغري لأنه يتعارض مع جهود السلام التي تبذلها حكومة إثيوبيا.

Published in ‫سياسة‬

 

 

أديس أبابا ، 23 أكتوبر 2020

 

 قالت الصحفية الإيطالية فرانشيسكا رونشين إن الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة يحاولان الآن دعم مزاعم الجبهة الشعبية لتحرير تيغري كوسيلة للحفاظ على شراكتهما طويلة الأمد.   

 

وفي حديثها لوكالة الأنباء الأثيوبية ، قالت الصحفية رونشين إن الدبلوماسيين والسلطات في الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة يبدو أنهم يسيرون بقوة في نفس المسار الذي سلكوه منذ بدء الحرب في عام 2020. " 

 

وأشارت الصحفية إلى أن تعليقات الأمم المتحدة يبدو أنها متأثرة على نطاق واسع بمدير منظمة الصحة العالمية الدكتور تيدروس الذي يجب أن يكون محايدًا نظرًا لدوره.   

 

وحثت الحكومة أيضا على توفير أقصى درجات الأمن وحماية حقوق الإنسان للمدنيين الذين يعيشون هناك  .    

 

نظم الإثيوبيون بالملايين مظاهرات حاشدة في أجزاء كثيرة من البلاد للتنديد بالضغط غير المبرر للقوى الغربية ضد إثيوبيا.   

 

وطالب المتظاهرون القوى الغربية بضرورة التوقف عن دعم الجبهة الشعبية لتحرير تيغري الإرهابية ، وهو سبب عدم الاستقرار في إثيوبيا.

 

Published in ‫سياسة‬

 

 

إنتقد بعض المحاربين القدامى رغبة القوى الأجنبية فى تطويل أمد النزاع فى اثيوبيا من خلال إعطاء دعم غير مبرر لجبهة تحرير تغراي الإرهابية.

 

وندد المحاربون القدامى الذين شاركوا فى مظاهرات كانت بأديس ابابا للتنديد بالضغوط الخارجية والتدخل، موضحين بأن الغرب الآن يحاول إضعاف الدولة وتطويل آمد الحرب من خلال دعم جبهة تحرير تغراي.

 

وقال المتظاهرون إن بعض الحكومات الغربية تضع ضغوطا وتهدد السيادة منذ ان هاجمت الجبهة الشعبية لتحرير تغراي قوات الدفاع الوطنية فى 2020.

 

وفى حديثه لوكالة الأنباء الأثيوبية فى المظاهرة قال النقيب أببي ألمو إن الشعب وأنا من ضمنهم نرفع أصواتنا ضد التدخل غير العادل للغرب تجاه اثيوبيا.

وأضاف بأن هذه القوة الأجنبية وخاصة الدول الاوربية والأمريكية قد قاموا بدعم جبهة تحرير تغراي بطرق عديدة.

 

و شدد على أن القوى الأجنبية يجب أن تعلم أن البلاد لن تخضع لضغوطها وتدرك أن إثيوبيا عامل استقرار مهم في منطقة القرن الأفريقي المضطربة جيوسياسيًا.

 

لذلك ، يجب على كل من أوروبا والولايات المتحدة دعم إثيوبيا والاستماع إلى صوت شعبها. على أي حال ، سوف ينتصر الإثيوبيون بالتأكيد إذا لم يستمعوا.

 

وأخيراً حث الجمهور على تعزيز دعمهم لقوات الدفاع الوطني التي تقاتل لحماية سيادة ووحدة أراضي إثيوبيا .

Published in ‫سياسة‬

 

 

نُظمت مظاهرات فى 8 مدينة فى إقليم أروميا للتعبير عن دعمهم للإجراءات المتخذة من قبل الحكومة للتأكيد على سيادة أثيوبيا، وتندد بشدة بالجماعات الإرهابية جبهة تحرير تغراي وشني وكذلك الضغوط من قبل الدول الغربية.

وكجزء من التظاهرات الوطنية ضد جبهة تحرير تغراي والضغوط الخارجية، كانت مظاهرات فى العديد من المدن فى البلاد ومن ضمنها أداما، جما، امبو، شاشمني، روبي، برايو، وقلان فى إقليم اروميا.

وعبر المتظاهرون فى أوروميا عن دعمهم للإجراءات المتخذة من قبل الحكومة للحفاظ على سيادة وتكامل اراضي اثيوبيا والتنديد بالضغوط من قبل الدول فى الغرب.

وحمل المتظاهرون لافتات وإعلانات تندد بالجرائم المرتكبة من قبل جبهة تحرير تغراي وخاصة فى عدوانها على أقاليم امهرا وعفر.

وقالوا إن جبهة تحرير تغراي إرتكبت جرائم من خلال تجنيدها للأطفال وكبار السن ليكونوا وقوداً للحرب.

وندد المتظاهرون بصورة مماثلة الجرائم الوحشية المرتكبة من قبل جماعة شيني الإرهابية والتي قامت بمجازر ضد المواطنين.

وعبر المتظاهرون على إلتزامهم بالقيام بالمزيد من المظاهرات وتوصيل صوتهم ودعمهم للسيادة الوطنية.

Published in ‫سياسة‬

 

 

أديس أبابا 23/2022 أكتوبر

حث نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية ، ديميك ميكونين المغتربين الإثيوبيين على مواصلة الجهود المبذولة لحماية سيادة إثيوبيا .

كما شكر ديميك الإثيوبيين في الغربة على دعمهم للبلاد خلال الأوقات الحرجة.   صرح نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية بهذا في منتدى نظمته وكالة المغتربين الإثيوبية لمناقشة مشاركة المغتربين الإثيوبيين في الدبلوماسية العامة والرقمية.  

قال المدير العام لوكالة المغتربين الإثيوبية ، الدكتور محمد إدريس من جانبه ، إن المنتدى مستعد لمناقشة الظروف التي يمكن أن تشجع وتعزز أنشطة الدبلوماسية العامة والرقمية في الغربة .   

وذكر أنه تم تسجيل العديد من النتائج المشجعة في الأنشطة التي تم تنفيذها حتى الآن ، وأنه من الضروري العمل لتوسيع الحركة التي بدأتها الوكالة ، مع الاعتراف بأن الضغوط قد تستمر في تكثيفها في المستقبل.   

كما قدم قادة وأعضاء المنظمات في الخارج  الذين حضروا المنتدى أنشطتهم والقضايا التي يرغبون في التركيز عليها من أجل تعزيز الحركة وزيادة الفوائد الوطنية.   

حضر المنتدى سفراء الإثيوبيين ورؤساء البعثات ، وكبار مسؤولي وزارة الخارجية ، وقادة وأعضاء المنظمات في الخارج   .

Published in ‫سياسة‬

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

عداد زوار و.أ.إ

0044184069
‫اليو م‬‫اليو م‬9840
‫أمس‬‫أمس‬13757
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع76563
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬44184069