‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الجمعة، 20 أيار 2022
Items filtered by date: الإثنين, 24 كانون2/يناير 2022

 

 

أطلقت وكالة المغتربين الإثيوبية اليوم منصة الخدمات الإلكترونية من أجل توفير خدمات فعالة لأفراد مجتمع المغتربين الإثيوبيين.   

وقامت الوكالة بتثبيت المنصة بالتعاون مع وزارة الابتكار والتكنولوجيا.  وخلال إطلاق النظام الأساسي قال نائب مدير الوكالة محمد إدريس إن منصة الخدمة الإلكترونية تهدف إلى توفير الوقت وتجنب المضايقات من خلال تقديم خدمات فعالة إلى المغتربين الإثيوبيين من أينما كانوا.   

ومن المتوقع أن تساعد منصة الخدمة الإلكترونية جهود الحكومة المستمرة على إشراك المغتربين على نحو كاف في الأنشطة الشاملة للتنمية الوطنية.   

وقال إن الوكالة تعمل على استخدام إمكانات وتعزيز إشراك أعضاء المغتربين في جميع أنحاء العالم لتنمية البلاد .

ومن جانبه قال المدير العام للتنمية في وزارة الابتكار والتكنولوجيا إن إطلاق منصة الخدمات الإلكترونية جزء من رقمنة الوزارة للخدمات في المؤسسات الحكومية.

وأشار إلى أن الوزارة ستواصل تقديم الدعم اللازم والعمل مع وكالة المغتربين الإثيوبية في الجهود المبذولة لبناء الاقتصاد الرقمي في البلاد.

Published in ‫اقتصاد‬
الإثنين, 24 كانون2/يناير 2022 11:47

تدشين برنامج "مغترب واحد لأسرة واحدة"

 

 

دشنت رئيسة الجمهورية ساهل ورق زودي بالقصر الجمهوري مساء يوم أمس الأحد برنامج "مغترب واحد لأسرة واحدة" والذى يهدف الى كفالة الأسرة المتضررة بسبب النزاع فى شمال اثيوبيا، وكذلك الأسر التي تعيش في ظروف صعبة.  

ويقوم بتنفيذ وتنسيق البرنامج مكتب رئاسة الجمهورية ووزارة المرأة والشؤون الإجتماعية بالتعاون مع وكالة المغتربين الأثيوبيين.

وشمل البرنامج على فعاليات توقيع عقد بين المغتربين الراعين والاسرة التي تمت كفالتها عبر وزارة الشؤون الإجتماعية، وبيع لوحة فنية قديمة في مزاد علني للمغتربين رست على 2 مليون بر أثيوبي وتم إهداؤها مرة أخرى إلى القصر الجمهوري. 

وقالت الرئيسة فى المناسبة، إن "إجراء هذه الفعالية فى هذه المكان التاريخي يعطيه قيمة عظيمة، ليس فقط لانه مكان تاريخي حيث تم بناؤه قبل اكثر من 70 عاماً وسيتم إفتتاحه كمتحف في وقت قريب ولكنه يوضح عن عظمة وأخلاق الأثيوبيين مع أنهم مر بهم الكثير من التغيرات السياسية إلا أنهم مازالوا محافظين على قيمهم وأخلاقهم  ".

وثمنت الرئيسة دور المغتربين ودعمهم لقضايا بلادهم قائلة " إن التعاون الشعبي له دور كبير فى توطيد العلاقات بين الدول " حيث "يمكن خلق علاقات بين الدول التي يعيش فيها المغتربون من خلال خلق علاقات بين مدرسة في الدولة التي يعيش فيها المغتربون ومدرسة في اثيوبيا، وكذلك بين المستشفيات والجامعات، وإن مثل هذه العلاقات في وقت السلم يمكن ان تتحمل الكوارث التي قد تحدث".  مؤكدة على أنه لاتوجد أي مشاكل في اثيوبيا أكبر من قدرات اثيوبيا.

ومن جانبها ذكرت وزيرة المرأة والشؤون الإجتماعية د. أرقوقي تسفاي بأن "الجماعة الإرهابية بمعاونة القوى الخارجية قد تسببت بضرر إجتماعي وإقتصادي، وهذه القوى قد غضت الطرف عن هذه الأضرار وعمدت الى مساواة الدولة مع المتسبب بالضرر، والقيام بضغوطات لدعم الجماعة الإرهابية التى ترغب فى توريط البلاد في المحافل الدولية  ".

ونظراً الى إتساع الضرر، دعت الوزيرة الى تضافر الجهود المحلية وفى المهجر الى تقديم المساعدات الإنسانية للمتضررين فى المناطق التي تم السيطرة عليها من قبل الجماعة الإرهابية وتعرضت فيها النساء للإغتصاب والبنيات التحتية للهدم والقتل وغيرها.

وقال نائب رئيس وكالة المغتربين الأثيوبيين د. محمد إدريس إن الأسرة تعتبر نواة المجتمع والدولة وإن بناء الأسرة المستقرة فى البلاد هو ضمان لبناء الدولة.

ومنوهاً الى أن خلق أسرة جديدة ممتدة للمغتربين فى القصر الجمهوري لديه معاني عظيمة.

ودعا الى عدم إعتبار ماهية الأطفال ومن أين جاؤوا أكثر من احترام الإنسانية العالمية وتقدير الهوية الأثيوبية.

مبيناً بأن على المغتربين ان يشعروا بالفخر لان هذا البرنامج يتوافق مع هويتهم وفكرهم المتعلق بحس المواطنة العالمية التي لديهم.

وعلم بأن "مشروع مغترب واحد لأسرة واحدة" هو برنامج لكفالة أسر تعيش أوقاتا صعبة بسبب فقدان الأم أو الأب أو القريب الذى يعولهم بسبب الحرب وأيضاً ذوي الإعاقة والأطفال الذين ليس لديهم مساعدين.

وذلك من خلال تقديم مساعدة شهرية 800 بر أو 15 دولار كحد أدنى فى الوقت المناسب للمقدم بصورة مستمرة حتى يستطيع المعول ان يعتمد على نفسه.

ويمكن المشاركة فى هذا البرنامج المستمر من خلال ملء الإستمارة في موقع الوزارة أو الوكالة الإلكتروني.

 

Published in ‫اجتماعية‬

 

 

 واصلت حكومة إثيوبيا بذل الجهود لضمان وصول المساعدات إلى ولاية تيغراي بالتعاون مع شركائها ، وفقًا لوزارة الشؤون الخارجية.   

من خلال فهم الاحتياجات الطبية العالية في تيغراي ، واصلت حكومة إثيوبيا بذل الجهود لضمان الوصول المساعدات إلى تغراي بالتعاون مع شركائها.   

ومع ذلك ، فإن الذين يُسلمون الأدوية والإمدادات منذ الشهر الماضي لم يتمكنوا من اجتياز مدينة أبعالا في إقليم عفار بسبب تجدد عدوان الجبهة الشعبية لتحرير تيغري.

مع الأخذ في الاعتبار الاحتياجات والتحديات ، قررت الحكومة تسهيل رحلات جوية إضافية لزيادة النقل البري للمساعدات الطبية وغيرها من المواد الغذائية والإمدادات الأساسية.   

وبناءً على ذلك ، تعمل وزارة الخارجية ووزارة الصحة واللجنة الوطنية لإدارة مخاطر الكوارث مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر وشركاء آخرين للأمم المتحدة لتسهيل رحلات الشحن اليومية لنقل الأدوية والإمدادات التي تشتد الحاجة إليها.   

كما تعمل وزارة الصحة على استخدام مثل هذه الرحلات لتوصيل الأدوية والإمدادات الحيوية التي ليست في حوزة الشركاء.   

وتجدر الإشارة إلى أن حكومة إثيوبيا قد قدمت أيضًا عفواً شاملاً لسائقي الشاحنات وأنشأت منطقة عازلة تديرها الوكالات الإنسانية التابعة للأمم المتحدة.

علاوة على ذلك ، احتفظت وزارة الصحة بمخزون من الأدوية والمستلزمات الصيدلانية بقيمة تزيد عن نصف مليار بير اثيوبي في مركزي ميكيلي وشيري عندما أعلنت الحكومة وقف إطلاق النار الإنساني من جانب واحد.   

وفي الشهر الماضي ، قدمت وزارة الصحة ما يقرب من 850 ألف لقاح ضد مرض الحصبة ويتم تسليمها للأطفال من خلال حملة من قبل اليونيسف ومنظمة الصحة العالمية.   

وقام الشركاء بتوزيع 2،120 طنًا من المواد الكيميائية لمعالجة المياه ومواد الصرف الصحي ، و 1880 من معدات الحماية الشخصية.   

في المجموع ، في الأشهر الستة الماضية (من يوليو إلى ديسمبر 2021) ، دعم الشركاء حوالي 1.48 مليار بر اثيوبي من الإمدادات الغذائية ونحو 128 مليون بر من الإمدادات الطبية إلى تيغراي.

Published in ‫اجتماعية‬

 

 

 دعا الرعاة في منطقة بورينا بإقليم أوروميا إلى مزيد من الدعم للنجاة من الجفاف المستمر في المنطقة.   

وفقًا للمجتمع المحلي ، لم يكن الدعم المقدم لهم كافياً مقارنة بحجم المشكلة. وقال بعض أفراد المجتمع الرعوي لوكالة الأنباء الاثيوبية إن الجفاف الذي حدث في المنطقة شكل تهديدا كبيرا لحياة الإنسان.   

فقد الرعاة العديد من الحيوانات بما في ذلك الماشية والأغنام والماعز بسبب الجفاف في منطقة بورينا ، مشيرين إلى أن المنطقة تواجه نقصًا حادًا في الأعلاف بسبب نقص الأمطار خلال الأشهر التسعة الماضية مما يعرض للخطر بقاء الحيوانات.

وأضافوا أنه على الرغم من أن المنطقة كانت تعاني من موجات جفاف في الماضي إلا أن الجفاف حدث هذا العام بشدة.   

وقالوا إن بقائهم على قيد الحياة سيكون صعبًا لأن العديد من الحيوانات ماتت بسبب الجفاف ، مشيرين إلى أن الحيوانات هي المصدر الرئيسي لكسب الرزق في المنطقة.

وعُلم أنه حتى راع واحد فقد 30 رأسًا من الحيوانات نتيجة الجفاف ، مضيفًا أن الجفاف شكل أيضًا تهديدًا خطيرًا لحياة الإنسان.   

وحث الرعاة الحكومة وأصحاب المصلحة على تعزيز دعمهم المستمر للتخفيف من التحديات المذكورة أعلاه.   

وقال نائب رئيس إدارة منطقة تيلتيلي ، عبدوبا كونسو إن نقص الأمطار المقترن بغزو الجراد هما السبب الرئيسي لتفاقم الجفاف في المنطقة.   

كما لوحظ أن الرعاة في المنطقة يحاولون إنقاذ حياة الحيوانات المتبقية من خلال تجهيز مخازن المياه.

Published in ‫اجتماعية‬

 

 

كشف وزير الدفاع أبراهام بيلاي أن إثيوبيا والسودان توصلتا إلى تفاهم للعمل معًا في القضايا الثنائية.   

ويُذكر أن نائب رئيس مجلس السيادة السوداني الفريق أول محمد حمدان دقلو وصل إلى أديس أبابا يوم السبت لبحث القضايا الثنائية.   

وعاد نائب رئيس مجلس السيادة السوداني يوم أمس الاحد ، إلى بلاده بعد اختتام زيارة عمل استمرت يومين إلى إثيوبيا.   

وقال وزير الدفاع أبراهام بيلاي لوكالة الأنباء الإثيوبية إنه جرت مناقشات حول القضايا الثنائية خلال زيارة الفريق أول محمد حمدان.   

وبحسب الوزير ، فقد توصلت إثيوبيا والسودان إلى تفاهم على ضرورة العمل عن كثب في القضايا الثنائية.   

وقال أبراهام "لقد اتفقنا على الحاجة إلى العمل بشكل وثيق وجماعي في القضايا الثنائية".    

وخلال زيارته التي استمرت يومين ، بحث الجنرال محمد حمدان دقلو مع رئيس الوزراء آبي أحمد ورئيس أركان قوات الدفاع الوطني الإثيوبية المشير برهانو جولا ووزير الدفاع أبراهام بيلاي حول القضايا الثنائية.

Published in ‫سياسة‬

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0035284689
‫اليو م‬‫اليو م‬6595
‫أمس‬‫أمس‬45908
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع100001
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬35284689