‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الجمعة، 19 آب/أغسطس 2022
Items filtered by date: الثلاثاء, 23 تشرين2/نوفمبر 2021

 

 

أشادت حكومة إثيوبيا بالمغتربين الإثيوبيين وأصدقاء إثيوبيا لخروجهم بأعداد كبيرة في أكثر من 25 مدينة حول العالم لإدانة تدخل القوة الغربية وتقويض وحدة البلاد.

 

في إفادة لوسائل الإعلام، أشارت وزيرة الدولة في خدمة الاتصال الحكومي، سلاماويت كاسا، إلى أن الإثيوبيين والمواطنين من أصل إثيوبي وكذلك مواطني دول القرن الأفريقي وأصدقاء إثيوبيا أعربوا عن دعمهم للحكومة الإثيوبية خلال المظاهرات التي نظمت في أكثر من 25 مدينة في جميع أنحاء العالم.

 

وأشارت وزيرة الدولة إلى أن المتظاهرين أدانوا الضغط غير المبرر الذي تمارسه القوة الغربية على إثيوبيا، وطالبوا الدول بالنظر في ذلك بعناية.   

وقالت: "إنها حركة أثبتت أن الضغوط والتلاعبات القادمة من جميع الاتجاهات غير مقبولة ولا يمكنها تفكيك إثيوبيا" مضيفة أنهم "بعثوا على وجه الخصوص برسالة واضحة إلى بعض الدول التي تخطط لتدمير إثيوبيا، والتي تعتبر رمز أفريقيا.

 

و قالت وزيرة الدولة إن الإثيوبيين في الداخل والحكومة ممتنون للغاية لهذه الحركة العامة العظيمة في جميع أنحاء العالم والتضامن لعكس الضغط المنظم ضد وحدة البلاد، ووفقًا لها فإن المغتربين يتخذون خطوات عملية لمساعدة البلاد اقتصاديًا بينما تستخدم الدول الغربية العقوبات الاقتصادية والمساعدات الإنسانية لتهديد البلاد.

 

وكشفت سيلاماويت أنه لمواجهة الضغوطات الاقتصادية وتحمل المصاعب الناجمة عن الصراع المستمر، جعلت الحكومة قطاعي الزراعة والتصنيع أولوية.

وأوضحت الوزيرة إنه حتى هذا الأسبوع، تم حصاد أكثر من 74 مليون قنطار من المحاصيل، وكشفت كذلك عن تدمير 1.5 مليون هكتار من الأراضي في منطقة أمهرا من قبل الجبهة الشعبية لتحرير تغيراي الإرهابية.

 

ومن ناحية أخرى، حصلت اثيوبيا على 157.4 مليون دولار أمريكي من قطاع التصنيع خلال الاشهر الاربعة الماضية.   

وقالت سلامويت إن معظم الإيرادات تم تأمينها من صادرات المنسوجات وشكل الأداء ما يقرب من 93 في المائة من الخطة.

Published in ‫سياسة‬
الصفحة 2 من 2

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

عداد زوار و.أ.إ

0040382994
‫اليو م‬‫اليو م‬2757
‫أمس‬‫أمس‬78124
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع100001
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬40382994