‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الخميس، 21 كانون2/يناير 2021
Items filtered by date: الإثنين, 16 تشرين2/نوفمبر 2020

أديس أبابا 16 نوفمبر 2020

 أجرت السفيرة الإثيوبية لدى بلجيكا ، هيروت زيميني ، محادثات مع قادة وممثلي وأعضاء الجاليات الإثيوبية في بلجيكا ولوكسمبورغ حول الوضع الحالي في منطقة تيغراي.

وفي المشاورات التي قادتها السفيرة هيروت بعد عرضها حول الوضع الحالي ، دعمت غالبية الجالية الاثيوبية جهود إنفاذ القانون الشاملة التي تبذلها الحكومة الفيدرالية لاستهداف المجموعة في الجبهة الشعبية لتحرير تيغري في أعقاب الهجوم العنيف على قوات الدفاع الوطني.

وأشارت السفيرة إلى أن العملية ليست حربا أهلية أو نزاعا مسلحا. بدلاً من ذلك ، فهي خطوة للحفاظ على سيادة القانون ودعم الدستور في البلاد.

وأكدت كذلك أن العملية ستنتهي بمجرد تحقيق الأهداف المحددة للحكومة.

جاء الإثيوبيون والأجانب من أصل إثيوبي بأعداد كبيرة وأعربوا عن عزمهم على دعم الحكومة في مهمتها لضمان احترام القانون والنظام في البلاد.

Published in ‫سياسة‬

أوضحت سكريتارية المعلومات بلجنة تنفيذ  حالة الطوارئ  في ولاية تغراي أن ما تم تداوله في وسائل الإعلام المختلفة عن مشاركة  المسؤولين الإثيوبين في محادثات الوساطة مع الجبهة الشعبية لتحرير تيغري في أوغندا بأنه غير صحيح .

ونفت السكريتارية الخبر المتداول عبر وسائل الاعلام مشيرة إلى أن الحكومة الفيدرالية ملتزمة بمواصلة عملية انفاذ القانون في ولاية تيغراي.

كما دعت  وسائل الإعلام إلى أخذ المعلومات الصحيحة  من سكرتارية الصحافة التابعة للجنة تنفيذ حالة الطوارئ بولاية تغراي .

Published in ‫سياسة‬

نفت شركة الكهرباء الإثيوبية  مزاعم الجبهة الشعبية لتحرير تيغري الكاذبة بقصف سد تيكيزي وانقطاع التيار الكهربائي عنه لاحقًا.  

وصرح  السيد موجس مكونن، مدير الاتصالات شركة الكهرباء لوكالة الانباء الاثيوبية أن المجلس العسكري في الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي  من خلال زعيمها قد نشرت أخبارا لا أساس لها لاستخدامه كغطاء على هجومه المخطط الذي تم إجراؤه على أفراد الشرطة الفيدرالية أثناء أداء الخدمة.   

استهدف هجوم جبهة التحرير الشعبية لتحرير تيغري عناصر من الشرطة الفيدرالية ، الذين كانوا يقومون بواجب حماية السد ، وألحق المجلس العسكري أضرارًا خلال تبديل الشرطة في السد ، حسبما ذكر المدير.  

وأكد أنه على الرغم من كل المعلومات المضللة التي ينشرها قادة الجبهة ، لم يعد هناك ضرر على السد .

وبناءً على ذلك ، فإن السد الذي يحتوي على 9.3 مليار لتر مكعب من المياه يعمل بشكل جيد مع تدفقه الطبيعي على الرغم من جميع الاتهامات الكاذبة.  

وأشار إلى أنه من أجل الدعاية الخيالية ، فإن الجماعة المتطرفة في الجبهة الشعبية لتحرير تيغاري تستخدم الصور التي التقطت بينما كان السد في مرحلة البناء.  

وشدد على أن جميع الاتجاهات الأخيرة والادعاءات الكاذبة من جبهة تحرير شعب تيغراي قد تظهر فقط خطتها لمهاجمة السد من الجانب الآخر.  

فإن سد تيكيزي الذي يبلغ ارتفاعه 175 مترا قادر على توليد 300 ميغا واط من الكهرباء.

وفي خبر ذي صلة نفت  شركة السكر الوطنية يوم أمس الأحد مزاعم الجبهة الشعبية لتحرير تيغري بقصف مصنع ولكايت للسكر بالغارات الجوية.  

و الجدير بالذكر أن زعيم المجلس العسكري المستبد للجبهة الشعبية لتحرير تيغراي ، ادعى أمس زوراً أن مصنع ولكايت للسكر تعرض للقصف من قبل الغارات الجوية الحكومية  .

و قال نائب الرئيس التنفيذي للشركة ، أبراهام ديميسي ، لوكالة الانباء الاثيوبية إن هذا الادعاء هو جزء من الدعاية اليائسة للجبهة ، والتي لا أساس لها على الإطلاق.

وقال "لا يوجد هجوم على المصنع". ونفى مزاعم المجلس العسكري للجبهة الشعبية لتحرير تيغري ووصفها بأنها وهمية.  

وأشار أبراهام إلى أن الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي المتحدية تلجأ بشكل روتيني إلى المزاعم والدعاية الكاذبة التقليدية لتخويف شعب تيغراي والسعي للسيطرة عليه.

 

Published in ‫اقتصاد‬

أعربت وكالة شؤون اللاجئين والعائدين عن قلقها إزاء سوء معاملة اللاجئين الإريتريين في ولاية تيغراي وسط عملية إنفاذ القانون الأخيرة من قبل قوة الدفاع الوطني الإثيوبية.   

وقال مدير العلاقات العامة للوكالة ، بيكال نيجوسي ، إنه على الرغم من وقف الاتصال بين الحكومة الفيدرالية وولاية تيغراي ، فإن اللاجئين الإريتريين الذين كانوا يعيشون في مدن تيغراي جنبًا إلى جنب مع المجتمعات المحلية يتم نقلهم الآن بالقوة إلى المخيمات من قبل قيادة الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي .

 وقال إن استخدام اللاجئين للتحريض على الفوضى والتستر على الوسائل السياسية يتعارض مع القوانين الدولية ذات الصلة وغير مقبول على الإطلاق بأي شكل من الأشكال.   

كما ذكر المدير أن العاملين في الوكالة يتعرضون للإيذاء والاحتجاز فيما فر بعضهم من المناطق المعنية .

وأشار إلى أن الوكالة أبلغت الحكومة الفيدرالية والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين ومنظمات دولية أخرى بقلقها.  

وأشار إلى أنه حث جميع أصحاب المصلحة على اتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان الرفاهية اللاجئين بأي ثمن. وفقًا للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين ، تؤوي إثيوبيا حاليًا 748448 لاجئًا وطالب لجوء مسجل (اعتبارًا من 29 فبراير 2020). يوجد حاليًا 87،657 لاجئًا إريتريًا مسجلاً في ولاية تيغراي الإقليمية ، من بينهم 50 ألف لاجئ يعيشون في مخيمات اللاجئين في المنطقة .  

إثيوبيا لديها قانون يمنح اللاجئين الحق في العمل والإقامة خارج المخيمات ، والوصول إلى الخدمات الاجتماعية .

 

 

Published in ‫اجتماعية‬

قال رئيس الوزراء أبي أحمد إن عملية إنفاذ القانون الجارية في ولاية تيغراي تتقدم بشكل جيد.   

وكتب رئيس الوزراء في صفحته على فيسبوك أن "حملتنا في منطقة تيغراي لدعم سيادة القانون تتقدم بشكل جيد. ستنتصر العدالة وستنتصر إثيوبيا ". وأضاف أنه من خلال تعزيز سيادة القانون ومحاسبة أولئك الذين كانوا ينهبون إثيوبيا ويزعزعون استقرارها ، "سنضع الأساس لسلام ووئام دائمين"

وأشار إلى أن أحداث الأيام القليلة الماضية أظهرت بشكل خاص الوجه الحقيقي للعصابة داخل الجبهة الشعبية لتحرير تيغري .  

وبحسب أبي ، فإن أولئك الذين يرتكبون جرائم ضد الإنسانية والسلام سيحاسبون. وقال "نبقى راسخين في تطبيقنا للعدالة وسيادة القانون ".   

وأكد أبي أنه بفضل الشجاعة والالتزام الاستثنائيين لأبنائها ، أصبحت إثيوبيا أكثر قدرة على تحقيق أهداف العملية بنفسها.

 

 

 

Published in ‫سياسة‬

قال نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية ديميكي ميكونين إن العملية في ولاية تيغراي تتقدم بسرعة مع إعطاء الأولوية القصوى لحماية المدنيين.  

أدلى ديميكي بهذه التصريحات في نقاش إفتراضي عبر الإنترنت عقد يوم أمس الأحد مع سفراء إثيوبيا وقادة البعثات في دول آسيا والمحيط الهادئ.  

وكان الاجتماع يهدف إلى تبادل وجهات النظر حول الأنشطة المتعلقة بالعملية الجارية في ولاية تيغراي .

 وكشف أنه في مناطق ولاية تيغراي الإقليمية التي تحررت من الجماعة المتطرفة  في الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي ، تقدم الحكومة مساعدات إنسانية للمجتمع.  

وقال قادة البعثة إنهم أوضحوا الغرض من العملية في ولاية تيغراي الإقليمية لجميع الأطراف الآسيوية.  

وقالوا إن دول المنطقة تدرك التزام الحكومة الفيدرالية بوضع حد لثقافة الإفلات من العقاب في المنطقة وتقديم المجرمين إلى العدالة.  

كما أعربت الدول عن ثقتها في أن الحكومة ستنهي العملية بسرعة من خلال النظر في حماية أرواح المدنيين.  

وشدد قادة البعثات على أن الهيئات الحكومية يجب أن تستمر في تقديم المعلومات القائمة على الحقائق حول العملية للجمهور ووسائل الإعلام.  وقالوا إن هذه الخطوة ستساعد وسائل الإعلام الرئيسية .

وقال ديميكي إن على قادة البعثة تشجيع المغتربين الإثيوبيين على الحفاظ على الدعم الشامل للعملية الجارية  .   

وحضر الاجتماع سفراء إثيوبيا لدى الصين واليابان وأستراليا وكوريا وإندونيسيا والهند ، بما في ذلك الهيئات ذات الصلة في الوزارة.

Published in ‫سياسة‬

قال مكتب رئيس الوزراء إن إثيوبيا تؤكد من جديد قدرتها على إدارة ومعالجة عملية سيادة القانون الخاصة بها دون أي تدخل خارجي .

وفي بيان أصدره المكتب إن الحكومة تواصل الاضطلاع بالمهمة التي لا رجعة فيها المتمثلة في فرض سيادة القانون في ولاية تيغراي ، والتي بدأت الأسبوع الماضي في أعقاب الهجمات الخائنة التي شنتها جبهة تحرير تيغري على قوات الدفاع الوطني الإثيوبي  .

وقال البيان إن إثيوبيا كدولة ذات سيادة ، تؤكد من جديد قدرتها وتصميمها على إدارة والتعامل مع عملية سيادة القانون الخاصة بها دون أي تدخل خارجي.  

وقال "لم تكن قوات دفاعنا الوطني مصدر فخر لإثيوبيا فحسب ، بل أظهرت على المستوى الدولي احترافها وقدرتها كقوات حفظ سلام منتشرة في العديد من الدول ".

وتجدر اﻹشارة الى أن المذبحة البشعة التي ارتكبتها الجبهة الشعبية لتحرير تيغري ضد المدنيين الأبرياء في مدينة ميكادرا هي انتهاك خطير لأبسط قواعد القانون الدولي.   

وأضاف البيان أن مثل هذه الهجمات المروعة ضد المدنيين التي ترتكبها الجبهة الشعبية لتحرير تيغري تعد انتهاكًا ويجب على المجتمع الدولي ألا ينتبه إليها فحسب ، بل أن يدينه بأقوى العبارات الممكنة.  

وينبغي على المجتمع الدولي أيضا أن يدعم الحكومة الاتحادية في جهودها لتقديم مرتكبي هذه الجرائم البشعة إلى العدالة.  

وجاء في البيان : "نحن ندرك المحاولات اليائسة والأخيرة والتي سيتخذها المجلس العسكري للجبهة الشعبية لتحرير تيغري للهروب من المساءلة". ومع ذلك ، فقد أشار إلى أنه  "نود أن نؤكد للجميع أن العملية التي بدأناها لتقديم أي فرد أو مجموعة تحاول زعزعة استقرار إثيوبيا إلى العدالة ستتم بمبدأ إلحاق ضرر محدود لسكان المدنيين.  

 

 

Published in ‫سياسة‬

أجرى وزير الشؤون الخارجية ونائب رئيس الوزراء ديميكي ميكونين ووزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو محادثات هاتفية يوم أمس الاحد بشأن العملية الجارية في ولاية تيغراي.   

وخلال المحادثة أطلع ديميكي نظيره التركي على أهداف الحكومة الفيدرالية الإثيوبية في العملية الحالية ﻹنفاذ القانون .   

وأوضح له كيف هاجم المجلس العسكري في جبهة تحرير تيغري القيادة الشمالية لقوات الدفاع الإثيوبية وحاول سرقة معدات عسكرية من القاعدة .  

وقال  "إن عمل الجبهة الشعبية لتحرير تيغري ليس إجراميًا فحسب ، بل إنه بمثابة خيانة أيضًا لأن الهجوم الذي شنته على القيادة العسكرية يمس سيادة البلاد".  

وقال إن حكومة إثيوبيا ملتزمة بتقديم مجرمي الجبهة الشعبية لتحرير تيغري للعدالة وإعادة سيادة القانون في الولاية.  

ومن جانبه ، قال مولود جاويش أوغلو إن حكومة تركيا تفهم قرار الحكومة الفيدرالية الإثيوبية باتخاذ إجراءات للحفاظ على القانون والنظام في المنطقة .  

وأعرب عن ثقته في أن العملية ستنتهي قريباً ولن تضر بسلامة المدنيين. وفي ختام حديثهما هنأ مولود جاويش أوغلو نظيره الإثيوبي على تعيينه وزيراً للخارجية الإثيوبية .

Published in ‫سياسة‬

صور و.أ.إ

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

عداد زوار و.أ.إ

0021899336
‫اليو م‬‫اليو م‬16475
‫أمس‬‫أمس‬29914
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع100001
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬21899336