‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الثلاثاء، 28 حزيران/يونيو 2022

الخبراء : يجب على مصر والسودان تقديم دعم مالي لجهود الحفاظ على الموارد الطبيعية في حوض النيل Featured

09 حزيران 2021
4125 times

قال الباحثون لوكالة الأنباء الاثيوبية يجب على مصر والسودان دعم أنشطة الموارد الطبيعية وحماية البيئة الجارية في حوض النيل .

تتمثل إحدى الفوائد الرئيسية لسد النهضة الإثيوبي الكبير ، خاصة للسودان ، في الوقاية من الفيضانات.   

يقول الخبراء إنه إذا لم تطور البلدان موارد طبيعية عابرة للحدود معًا ، فلن تكون الموارد مستدامة.  

تنفذ إثيوبيا أنشطة حماية البيئة و الموارد الطبيعية في حوض النيل على مدار الأربعين عامًا الماضية.

على الرغم من أن مصر والسودان هما المستفيدان الرئيسيان من نهر النيل إلا أنهما لا دور لهما في حماية المصدر والمحافظة عليه .

وقالوا إن الحفاظ على الموارد الطبيعية هو المفتاح لحماية تغير المناخ الأكثر تحديًا في العالم.  وإنه يتعين على مصر والسودان دعم جهود إثيوبيا المستمرة في مجال الموارد الطبيعية وحماية البيئة في حوض النيل.  

وقال مدير مركز المياه والأراضي بجامعة أديس أبابا الدكتور جيت زيليكي إن إثيوبيا لها الحق في مطالبة السودان ومصر بدفع التكاليف التي أنفقتها لحماية التربة والمياه في حوض النيل منذ 40 عامًا.  

وقال الخبراء من المتوقع أن يوفر بناء سد النهضة الإثيوبي الكبير الكهرباء لمدة 140 عامًا.  

يقول الخبراء أيضا إنه إذا تم عمل الحفاظ على الموارد الطبيعية بشكل صحيح ولم يتم منع دخول الطمي إلى السد ، فإن العمر التشغيلي سيكون 375 عامًا.  

من ناحية أخرى ، قال العلماء إنه يتعين على الدول المشاطئة حمايتها معًا حيث يمكن الحفاظ على كمية مياه النيل بشكل كبير.   

قال الدكتور وندافراه مولوجتا ، أستاذ الاقتصاد في الأكاديمية الإثيوبية للإدارة ، إن التنمية الخضراء المتكاملة أمر بالغ الأهمية في عالم يمثل فيه تغير المناخ تحديًا.  

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0036995025
‫اليو م‬‫اليو م‬37800
‫أمس‬‫أمس‬55846
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع93646
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬36995025