‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الثلاثاء، 16 آب/أغسطس 2022

الحكومة: ملتزمون بالعمل مع المجتمع الدولي لضمان السلام والتنمية في البلاد Featured

25 حزيران 2022
91 times

 

 

 

تعمل إثيوبيا مع المجتمع الدولي على أساس الثقة المتبادلة والتعاون وذلك لضمان السلام والتنمية في البلاد، وفقا لوزارة الدفاع.

 

أطلعت وزارة الدفاع الملحقين العسكريين وممثلي المنظمات الدولية المقيمة في أديس أبابا على القضايا الراهنة المتعلقة في شمالي البلاد وخاصة في إقليم تغيراي.  

 

وركزت الإحاطة الإعلامية على المبررات المتعلقة بأهداف تدابير إنفاذ القانون منذ بدايتها وحتى آخر تطوراتها.

 

وخلال هذه المناسبة، تحدث رئيس الإدارة الرئيسية للتنسيق الآلي والشؤون العسكرية في وزارة الدفاع، الفريق الركن ألميشت ديغفي قال إن السلام والتنمية والتعاون هي الشرط الأساسي للعصر الحديث، مضيفاً أن الشعب في جميع أنحاء العالم يرفعون أصواتهم لصالح السلام والتنمية والتعاون ضد الحرب والفقر.

 

وشدد الفريق على أن وجود بيئة مستقرة وسلمية تحقق التنمية في جميع الدول ودون ذلك ستكون العملية صعبة.

وأكد على أن البلاد ملتزمة دائما بالتعاون معكم جميعا لأن تعاوننا قائم على الثقة المتبادلة ومجموعة واسعة من مجالات التعاون المتعلقة بالدفاع".

 

ومن جانبه قال المدير العام للعلاقات الخارجية والتعاون العسكري في وزارة الدفاع اللواء تيشوم جيميتشو إن الغرض من هذه المناسبة ليس للاستهلاك الدبلوماسي، بل تهدف إلى تذكير عن الحقائق المتعلقة بالصراع في اقليم تغيراي، مضيفاً بان البلاد منفتحة للتعاون بشأن قضايا السلام والأمن في المنطقة.

 

وأعرب اللواء عن أمله في أن تساعد الإحاطة الإعلامية على محو التصور الخاطئ لدى البعض حول الأزمة، ويعتبر هذا اللقاء فرصة للعمل معا لضمان المصلحة المتبادلة، وكما ليس بالضرورة أن يكون لدينا اتفاق كامل في كل القضايا، ومن جهة أخرى يجب الحفاظ على اختلافنا، ويمكننا العمل معا في القضايا المشتركة."  

 

ومن جانبه، أكد المدير العام للدبلوماسية الشعبية في وزارة الخارجية، السفير دينا مفتي، على اهتمام الحكومة الإثيوبية بتحقيق السلام والأمن في البلاد، مضيفاً أن الهدف من هذا الاجتماع هو تصحيح الفهم لدى بعض المجتمع الدولي حول ما تقوم به إثيوبيا.

 

وتابع السفير دينا مفتي " أود أن أذكر بعض الحقائق البارزة التي تقوم بها الحكومة هو إيصال المساعدات إلى منطقة تغيراي، وفي هذا الصدد وصلت كمية المساعدات فوق المحدد لها من قبل منظمات الأمم المتحدة حيث تصل الان 500 شاحنة في الأسبوع، ودعا المجتمع الدولي إلى تعزيز التعاون في تقديم الدعم في عدة مجالات مختلفة.

 

علما بان الإحاطة حضرها كلا من الملحقون العسكريون لمختلف البلدان المقيمين في أديس أبابا، وممثلو برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، ولجنة الصليب الأحمر الدولية، والاتحاد الأفريقي، وغيرهم من المسؤولين الحكوميين. 

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0040210098
‫اليو م‬‫اليو م‬737
‫أمس‬‫أمس‬78590
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع79326
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬40210098