Print this page

الوزيرة آن ليند: إن الحكومة السويدية تدعم عملية الإصلاح في إثيوبيا Featured

28 كانون2 2022
115 times

 

 

 

جددت وزيرة الشؤون الخارجية السويدية آن ليند عن التزام الحكومة السويدية في دعمها لعملية الإصلاح الشامل في إثيوبيا.

 

أجرى نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية السيد/ ديميقي ميكونين محادثة هاتفية مع وزيرة خارجية السويد، آن ليند، وخلال المكالمة ناقش الجانبان القضايا الثنائية والأوضاع الراهنة في البلاد وفقا لوزارة الشؤون الخارجية.

 

أطلع نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية ديميقي وزيرة خارجية السويد آن ليند على مبادرات السلام التي تتخذها الحكومة الإثيوبية بالتفصيل، ولا سيما الإفراج الأخير عن السجناء والحوار الوطني المقترح.

 

وقال دميقي على الرغم من قرار الحكومة وقف تقدم قوات الدفاع الوطني إلى إقليم تغيراي، إلا أن الجبهة الشعبية لتحرير تغيراي أظهرت عنادها بمهاجمة المناطق المجاورة، في إقليم عفر ابعلا، مما أعاق تدفق المساعدات الإنسانية إلى تغيراي.

 

وشكر دميقي حكومة السويد في ممارسة نهج متوازنا فيما يتعلق بالقرارات الحكومية عن الاوضاع في إثيوبيا.

 

 من جانبها أشادت آن ليند وزيرة خارجية السويد بمبادرة السلام التي قامت بها الحكومة الإثيوبية وتعهدت بدعمها وأعربت عن أملها في أن تمهد الطريق لسلام دائم في إثيوبيا.

 

وأكدت الوزيرة من جديد أن السويد ستواصل العمل مع إثيوبيا في مشاريع التنمية مؤكدة من جديد دعم الحكومة السويدية لعملية الإصلاح الشامل في إثيوبيا.