‫العناوين‬ ‫الرئيسية
السبت، 22 شباط/فبراير 2020
Items filtered by date: الثلاثاء, 07 كانون2/يناير 2020

أديس أبابا ، 7 (يناير) 2020

 دعا القادة الدينيون الإثيوبيين إلى السلام من خلال إبعاد أنفسهم عن الأعمال المدمرة.

يحتفل المسيحيون في إثيوبيا بعيد الميلاد (جينا) اليوم ، 7 يناير.

في رسالة عيد الميلاد ، حث الزعماء الدينيون الإثيوبيون المؤمنين على أن يكونوا حماة لسلام البلاد.

وحث القادة الإثيوبيين على تجنب الكراهية والتمسك بثقافتهم المعروفة بالوحدة والتعايش السلمي .

وتمنى الزعماء الدينيون أخيرًا لجميع المؤمنين المسيحيين عيد ميلاد سعيد .

Published in ‫اجتماعية‬

أديس أبابا ، 7 يناير 2020

 هنأ رئيس الوزراء الدكتور أبي أحمد بمناسبة عيد الميلاد (جينا) جميع المسيحيين .

وتحتفل إثيوبيا بعيد الميلاد في السابع من يناير على حسب تقويمها الخاص ، بينما يحتفل باقي العالم ، الذي يتبع التقويم الغريغوري ، في 25 ديسمبر.

وبعث رئيس الوزراء رسالة تهنئة للمسيحيين قال فيها : أتمنى لكم احتفالًا سعيدًا بماسبة عيد ميلاد المسيح.

وقال إن الاحتفال بميلاد يسوع المسيح هو يوم وحدة ونحتفل بهذا العيد من خلال القضاء على الانفصال والانقسامات.فإن التنوع في الجنس واللون واللغة والتفكير هي كنوزنا التي تشهد على حكمة الرب.

Published in ‫اجتماعية‬

أديس أبابا ، 7 يناير 2020

سيعقد الاجتماع الثلاثي بين إثيوبيا والسودان ومصر في الفترة من 8 إلى 9 يناير 2020 في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

يعد الاجتماع ، الذي سيتداول حول ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي الكبير ، استمرارًا لاجتماع الخرطوم الذي عقد الشهر الماضي.

في اجتماع أديس أبابا ، من المتوقع أن تتوصل الدول الثلاث إلى اتفاق حول ملء وتشغيل سد النهضة.

ستجتمع الدول الثلاث أيضًا في واشنطن في 15 يناير 2020 لإنهاء اتفاقهم.

إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق بحلول 15 يناير ، فسيستندون إلى المادة 10 من إعلان المبادئ لعام 2015.

تنص المادة 10 على أنه "تلتزم الدول الثلاث بتسوية أي نزاع ينجم عن تفسير أو تطبيق إعلان المبادئ من خلال المحادثات أو المفاوضات على أساس مبدأ حسن النية.

"إذا لم تنجح الأطراف المعنية في حل النزاع من خلال المحادثات أو المفاوضات ، فيمكنهم طلب الوساطة أو إحالة الأمر إلى رؤساء دولهم أو رؤساء الوزراء".

Published in ‫سياسة‬

صور و.أ.إ

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0016729624
‫اليو م‬‫اليو م‬3830
‫أمس‬‫أمس‬8318
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع64792
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬16729624