‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الجمعة، 18 تشرين1/أكتوير 2019

عودة الفرقة الموسيقية (أفرن قلو ) الى البلاد بعد سنوات في المنفى

21 كانون2 2019
1716 times

اديس ابابا

21 يناير

عادت الفرقة الموسيقية التي تعرف باسم أفرن قلو وتنفرد باللغة الارومية الى البلاد بعد سنوات من المنفى .

ومعلوم ان هذه الفرقة أسست عام 1962م في مدينة ديريداوا من قبل كل من الفنانين المعروفين مثل علي برا وعلي شبو وادم هارون .

ولدى وصول أعضاء الفرقة الموسيقية الى مطار بولي الدولي استقبلهم رئيس مكتب الحزب  الديموقراطي لشعب أورومو الدكتور ألمو سمي والمسؤولين الكبار والمعجبين وأسرة الفرقة .

وقال الصحفي والفنان جعفر علي الذي جاء مع الفرقة ( إننا عدنا الى الوطن لمساندة  التغييرات التي حصلت بسبب تضحية كبيرة من المواطنين.

وذكر اننا لم نخرج من البلد لكراهية الوطن وانما بكثرة الضغوطات ونود ان نشكر الشعب الذي ناضل وكان سببا لعودتنا الى البلاد، مضيفا الى ان العمل المهني الذي استفدنا به للنضال والآن نستفيد به لمحاربة الفقر .

واكد جعفر ان الاصلاحات التي حصلها شعب أورومو  يجب ان نوصلها الى درجة أفضل بالتعاون مع الشعوب والقوميات الأخرى  في البلاد,

ومن جانبه قال الفنان علي شبو الذي يُعرف بأغاني "دوموبشي غلا  سين نغلاغلا ان سبرانهفو سيموجين غلا " خرجنا من بلدنا بسبب الضغوطات من الأنظم السابقة وعدنا الى البلاد بسبب نضال شعبنا .

ومعلوم ان الفنان علي شبو يُعرف بالأغاني التي تحث الشعب على مقاومة سياسة الأنظم السابقة.

ومن جانبه قال ابا غدا غوبنا الذي شارك في استقبال الفنانين انه فرحان بعودة الفنانين الذي غابوا عن الوطن منذ زمن طويل .

واضاف ان الفنانين قد ناضلوا لتطوير الثقافة الأورومية وحثوا الشعب للنضال وهذه هي ثمرة النضال التي حصلت اليوم .

واشار الى انه يجب ان يتعلم الجيل من هذه الفرقة لمواصلة الاصلاحات مع كل المواطنين الاثيوبيين .

وقال الدكتور المو سمي رئيس مكتب الحزب الديمقراطي الأورومي ان الفنانين قد لعبوا دورا هاما في تطوير قيم الفن الموسيقي المختلفة وينبغي تقديم الاحترام لهم .

وذكران الاصلاحات التي تم الحصول عليها قد خلقت نظاما تبدي فيه رأي ماتشاء , مشيرا الى ان هناك مؤسسات واشخاص يريدون ان يكونوا عقبة امام هذه الاصلاحات ويجب ان يناضلهم الشعب .

وعلم انه سيتم تنظيم المهرجان الموسيقي من قبل الفنانين الأوروميين الأسبوع المقبل 18 من شهر طر حسب التقويم الاثيوبى في اديس ابابا بقاعة الألفية . 

إينا/تمام خضر

 

صور و.أ.إ

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0016019107
‫اليو م‬‫اليو م‬1207
‫أمس‬‫أمس‬9613
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع33261
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬16019107