‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الثلاثاء، 30 تشرين2/نوفمبر 2021
Items filtered by date: السبت, 02 تشرين1/أكتوير 2021

 

 

 

يعتبر تعيين أعضاء الأحزاب المتنافسة في الحكومات الإقليمية الجديدة وإدارات المدن بداية جيدة لجهود بناء الديمقراطية في إثيوبيا ، وفقًا لحزب تيغراي الديمقراطي.

 

أعرب الحزب عن تقديره للحكومة المنتخبة لإشراك أعضاء الأحزاب المتنافسة في القيادة كما وعدت لأنها تمكن من بدء ممارسة سياسية جديدة، وان تشكل الولايات الإقليمية في إثيوبيا وإدارات المدن بدء منذ بداية هذا الأسبوع.

 

في مقابلة حصرية مع  وكالة الانباء الإثيوبية، أعرب رئيس مكتب حزب تيغراي الديمقراطي، تيشال نيجوس ، عن تقديره للجهود المبذولة لإنشاء حكومات تضم أعضاء من الأحزاب المتنافسة.

ووفقا له ، يجب تشجيع هذه الخطوة من قبل الحكومة المنتخبة لأنها تساعد على تعزيز الديمقراطية في إثيوبيا، مشيراً إلى أن إدراج أعضاء الأحزاب المتنافسة في قيادة الولايات الإقليمية وإدارات المدن يغير ثقافة الديمقراطية الإثيوبية.

 

وكما أعرب الرئيس عن ثقته في أن البلاد ستشهد المزيد من الوجوه الجديدة في الحكومة الفيدرالية الجديدة المقرر تشكيلها يوم الاثنين الـ 4 من أكتوبر 2021.

واوضح تشال أن تشكيل الحكومة الجديدة سيساعد في تخفيف من نقاط الضعف الهيكلي وتعديله بشكل يهدف نحو الدمقراطية والتعددية.

 

وأشار إلى أن الحكومة الجديدة يمكن أن تدير بشكل مستدام الصعوبات الأمنية من خلال تشكيل حكومة تلتزم بالقانون ومؤسسات قوية لتطبيق القانون، وعلاوة على ذلك ، قال إن مشاركة الأحزاب السياسية المتنافسة يجب أن تستمر في تسريع التحول الديمقراطي في البلاد.

Published in ‫سياسة‬

 

 

صرح رئيس حزب تغراي الديمقراطي ، الدكتور أرغاوي برهي ، إن الجماعة الجبهة الشعبية لتحرير تغراي الإرهابية يجب أن تُحاسب على المشاكل المتعلقة بالمجاعة وغيرها من المشاكل التي تواجه إقليم تغراي الآن.

 

وأضاف الدكتور أرغاوي برهي في مقابلة حصرية نشرتها وكالة الأنباء الإثيوبية يوم الجمعة "إن محاولات الجبهة الشعبية لتحرير تغراي الإرهابية إلقاء اللوم على الحكومة الفيدرالية الإثيوبية عن الأزمة في تغراي من خلال معارفها وأنصارها السابقين أمر غير مقبول على الإطلاق".

 

وأضاف إن الجبهة الشعبية لتحرير تغراي الإرهابية في ظل طغيانها المستمر منذ عقود.

ولذلك ، خلقت الجماعة الإرهابية فوضى مطلقة ، ليس فقط في إقليم تغراي ولكن في جميع أنحاء إثيوبيا .

 

وبحسب أرغاوي ، فإن الجماعة الإرهابية لا تزال تصم آذانها عن ويلات أطفال وأمهات تغراي في محاولة لإشباع تعطشها للسلطة الذي لا تروي أبدًا.

 

وأشار الدكتور على وجه الخصوص إلى أن الإدارة الأمريكية تعمل على ممارسة ضغوط لا داعي لها على الحكومة الإثيوبية من خلال صداقتها السابقة مع قادة الجماعة الإرهابية. معتبراً التدخل في الشؤون الداخلية للبلاد ليست غير لائقة فحسب بل غير مقبولة.

 

وقال إن تصرفات هذه الهيئات تهدف إلى تقويض الصداقة طويلة الأمد بين إثيوبيا والولايات المتحدة.

 

Published in ‫سياسة‬

 

 

أعربت إثيوبيا وكينيا عن التزامهما بإنشاء آليات لتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين حيث يمكنهما العمل على تحديد القضايا التي تؤثر على الاقتصادات ومشاركة القطاع الخاص في كلا البلدين.

 

قام سكرتير مجلس الوزراء للخزانة الوطنية والتخطيط في كينيا ، أوكور ياتاني كاناتشو، برفقة وفد رفيع المستوى بزيارة رسمية إلى إثيوبيا بدعوة من وزير المالية الإثيوبي أحمد شيدي.

وخلال هذه المناسبة ، عقد الوزراء محادثات جوهرية حول سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين خلال استكشاف المزيد من سبل تعزيز العلاقات الاقتصادية والتكامل الاقتصادي الإقليمي.

 

وكما أكد الوزراء على إعطاء الأولوية لجهودهم في مجالات تشجيع التجارة والاستثمار، وتطوير البنية التحتية، وسبل العيش المستدامة ، وفقًا لبيان مشترك صدر بعد المحادثات الثنائية.

وجددا المسؤولين على العلاقات الثنائية التاريخية والاجتماعية طويلة الأمد التي تتمتع بها إثيوبيا وكينيا. كما أكدوا على أن القيم والثقافة والتقاليد المشتركة بين البلدين تستمر في العمل كأساسيات لتعزيز التعاون الاقتصادي وكذلك النمو والتنمية في البلدين.

 

وبحسب البيان المشترك ، فإن العلاقات الأخوية القوية بين زعيمي البلدين كانت بمثابة عامل ضغط مهم لزيادة توسيع العلاقات، وأعربوا عن ارتياحهم للتقدم المحرز من حيث ربط البنية التحتية في الممر الشمالي بما في ذلك شبكة الطرق بين البلدين.

وكما قدم وزير الخزانة الوطنية والتخطيط في كينيا تحديثات حول مشروع ممر لامو بورت - جنوب السودان - إثيوبيا - للنقل، والذي سيكون مهمًا جدًا للأنشطة الاقتصادية في شمال كينيا وجنوب إثيوبيا، وأعرب الوزراء عن التزامهم بوضع آليات لتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين حيث يمكن من خلالهما العمل على تحديد القضايا التي تؤثر على الاقتصادات ومشاركة القطاع الخاص في كلا البلدين.

وفي هذا الصدد، اتفقا على الانتهاء من اتفاقية لتجنب الازدواج الضريبي وتبادل الخبرات بين الوزارتين في مجالات الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

Published in ‫اقتصاد‬

 

 

كشفت حكومة إثيوبيا عن بعض الانتهاكات التي ارتكبها المسؤولين السبعة الذين يعملون في المنظمات الدولية، الذين صدر بحقهم قرار مغادرة البلاد في غضون 72 ساعة.

 

 يذكر أن الحكومة الإثيوبية أعلنت يوم الخميس الماضي أن سبعة أفراد يعملون في المنظمات الدولية "أشخاص غير مرغوب فيهم" وأمرتهم بمغادرة البلاد خلال 72 ساعة.

 

ولتوضيح أسباب الإجراءت التي اتخذته الحكومة ، كشفت الوزارة الخارجية على أنه بعض الانتهاكات التي ارتكبها المسؤولين الذين يعملون في المنظمات الدولية على انتهاك القواعد والسلوك المهنية الخاصة بهم.

 

وبحسب بيان وزارة الخارجية ، فإن تحويل المساعدات الإنسانية إلى الجبهة الشعبية لتحرير تيغري ، وانتهاك الترتيبات الأمنية المتفق عليها ، ونقل معدات الاتصالات لاستخدامها من قبل الجبهة الشعبية لتحرير تيغري هي بعض الانتهاكات.التي مارسها المسؤولين، وعلاوة على ذلك ، استمروا في تحفظهم على المطالبة بعودة أكثر من 400 شاحنة كانت بقيادة الجبهة الشعبية لتحرير تيغري للتعبئة العسكرية ونقل قواتها منذ تموز / يوليو 2021، فضلاً عن نشر معلومات مضللة وتسييس المساعدات الإنسانية، بحسب الوزارة.

 

وأشار البيان إلى أن إثيوبيا تقدر كل الدعم الذي تقدمه وكالات الأمم المتحدة لشعب إثيوبيا، وقد حثت إثيوبيا الأمم المتحدة على الإسراع باستبدال هؤلاء الأفراد للسماح بمواصلة تعاوننا في تقديم المساعدة الإنسانية.

 

وكما ذكر البيان "سنعمل مع الأمين العام للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية والمنسق المقيم لتسهيل النشر المبكر للموظفين الجدد، وأضاف البيان أن حكومة إثيوبيا تجدد التزامها الراسخ بمبادئ التعددية والقيم المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة، بينما تدعو في الوقت نفسه الأمم المتحدة إلى مواصلة دعم مبادئ الحياد والنزاهة.

 

وقالت الوزارة سنواصل التعاون مع الأمم المتحدة ووكالاتها التي تتوافق أهدافها مع مهمة تخفيف معاناة شعبنا خلال هذه الأوقات العصيبة.

Published in ‫سياسة‬

 

 

قال قادة الجمعيات المدنية إن المنظمات غير الحكومية المنخرطة في الأنشطة الإنسانية في إثيوبيا يجب أن تتصرف وفقًا لقانون البلاد ، ويجب ألا يتم التسامح مع التعدي على القانون.

وقال رئيس ائتلاف الجمعيات المدنية للإثيوبيين، جشاو شيباباو ، لوكالة الأنباء الإثيوبية إن المنظمات غير الحكومية يجب أن تكون مسؤولة عن الواجبات والمسؤوليات التي ينص عليها القانون، مضيفاً أنه لا ينبغي التسامح مع المنظمات غير الحكومية التي تنتهك القانون ويجب محاسبتها.

 

وشدد على أن تحالف الجمعيات المدنية من أجل الإثيوبيين لن يتسامح مع أي نشاط للمنظمات الأعضاء فيه ضد القانون والمصلحة الوطنية لإثيوبيا، وبحسب جشاو ، فإن سيادة إثيوبيا ووحدتها وسلامتها الوطنية لن يتم المساس بها تحت أي ظرف من الظروف.

 

وقال رئيس المفوضية إن القرار الأخير للحكومة بطرد الأفراد العاملين في الوكالات الإنسانية التابعة للأمم المتحدة في إثيوبيا لتدخلهم في الشؤون الداخلية للبلاد مقبول، مضيفًا أنه يجب أن يكونوا مسؤولين عن أفعالهم غير القانونية.

 

 قال رئيس مجلس منظمات المجتمع المدني، نجوسو ليجسى، إن جدول أعمال المنظمات غير الحكومية هو دعم وتقديم المساعدة الإنسانية للمحتاجين، ويجب أن يؤخذ في الاعتبار أن بعض المنظمات غير الحكومية ولا سيما الوكالات الإنسانية الدولية ، قد يكون لديها أجندات خفية تتعدى على القانون والمصالح الوطنية لإثيوبيا.

 

وأشار نجوسو إلى أنه يجب على الإثيوبيين ألا يسمحوا لأي شخص بانتهاك سيادة وسلامة أراضي البلاد باستخدام الأنشطة الإنسانية كغطاء، وأصر الرئيس على ضرورة وضع آليات رقابة صارمة وتعزيزها لمحاسبة الجناة.

Published in ‫سياسة‬

 

 

 

قدم سفراء الدول الست والاتحاد الأوروبي أوراق اعتمادهم إلى الرئيسة ساهلورك زودي اليوم. وأن السفراء هم مايكل لان ابتون من نيوزيلندا ، وكيرا سميث سينبرغ من الدنمارك ، وعبدي محمود ايبي من جيبوتي ، وجوليا نيبليت من استراليا ، ورولاند كوبيا من الاتحاد الأوروبي ، ومحمد عمر جاد من مصر، وساسيريت تانغولارت من تايلاند.

 

خلال هذه المناسبة ، قال سفير الاتحاد الأوروبي كوبيا للصحفيين إنه موجود هنا لمعالجة العديد من القضايا معًا بروح من الشراكة، وأضاف أنه من المفيد للاتحاد الأوروبي دعم إثيوبيا لإيجاد انتقال سياسي سلمي للقضايا الحالية ونحن نقف هنا مع الرغبة في إقامة شراكة حقيقية مع جميع الإثيوبيين.

ونتطلع إلى لقاء القيادة الجديدة لإثيوبيا للعمل معًا بأفضل ما نستطيع، وبالطبع سنعمل مع الحكومة التي هي نتيجة إرادة الشعب، وصرح السفير كوبيا لذلك أتطلع بشدة للعمل مع القيادة الجديدة.

 

قال سفير نيوزيلندا مايكل من جانبه إنه ناقش تعزيز العلاقات الثنائية القائمة بالفعل بين البلدين وسبل التعاون بشأن التحديات التي تواجههما على الساحة العالمية، وكشف أنه ناقش بشكل خاص التحديات التي تواجه إثيوبيا في الوقت الحالي، ولقد عبرنا عن أملنا في السلام والمضي قدمًا مع الحكومة الجديدة.

وقال سوف تتعاون نيوزيلندا مع إثيوبيا في مجالات الزراعة والطاقة المتجددة والحكم والعمل معًا في الفضاء متعدد الأطراف حيث تتقاسم البلدان مصالح مشتركة.

 

ومن جانبها أعربت سفيرة تايلاند غير المقيمة ساسيريت تانجولارت عن استعدادها للارتقاء بالعلاقات الثنائية بين البلدين إلى مستوى أعلى، وقالت أن تايلاند مستعدة وسعيدة جدًا لمشاركة بتجربتنا في مجالات خبرتنا وأعتقد أنه من خلال هذا التعاون سنساهم في التنمية الاجتماعية والاقتصادية لإثيوبيا .

 

وبحسب ما ورد أطلعت الرئيسة ساهلورك زودي السفراء على الوضع الحالي في البلاد. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية دينا مفتي: "شددت الرئيسة أيضًا على أهمية تعزيز العلاقة مع كل الدول والمنظمات الدولية أيضًا" ، مضيفة أنها "أثارت أيضًا مجالات التركيز حيث تريد إثيوبيا تعزيز التعاون مع سفراء تلك الدول.

Published in ‫سياسة‬

 

 

 

بدأ الإثيوبيون المجتمعون من جميع أنحاء البلاد الاحتفال بـإيريشا ، مهرجان عيد الشكر السنوي في العاصمة أديس أبابا اليوم.

يعتبر إيريشا بمثابة مهرجان يدل على الوحدة والوئام والعمل الجماعي والتعايش بين المجتمعات في البلاد.

 

 اجتمع عدد كبير من الإثيوبيين من إقليم أوروميا في أديس أبابا يوم السبت بدءًا من الساعة 6 صباحًا للاحتفال بهذا الحدث التقليدي لعيد الشكر. وأن الحاضرين في المهرجان يشكرون الله على الحصاد الجيد وخصوبة التربة وصحة الماشية وعلى السلام بالدرجة الأولى.

قال رئيس الوزراء أبي أحمد في رسالة تمنياته بمناسبة الاحتفال بمهرجان إيريتشا "أن إيريشا هي رمز للوحدة التي تجمع جميع الإثيوبيين لأنها تعزز الوحدة والحب والتآزر بين الناس.

 

 تستضيف أديس أبابا مهرجان إيريشا الكبير ويوم الأحد سيتم الاحتفال بهورا  أرسدي في مدينة بيشيفتو في إقليم أوروميا.

Published in ‫اجتماعية‬

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0032049824
‫اليو م‬‫اليو م‬455
‫أمس‬‫أمس‬14010
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع26537
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬32049824