‫العناوين‬ ‫الرئيسية
السبت، 27 تشرين2/نوفمبر 2021
×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 443
Items filtered by date: الخميس, 12 أيار 2016

 

جامبيلا 11 مايو 2016

وصل 10 من الأطفال المختطفين الإضافيين من إقليم جامبيلا من قبل قبيلة مورلي لجنوب السودان إلى البلاد بأمان.
وقال الرئيس الإقليمي غاتلوك توت مرحبا بالأطفال في مطار جامبيلا اليوم، إن قوات الدفاع الاثيوبية واصلت العمل بالتعاون مع حكومة جنوب السودان من أجل حل سلمي للمشكلة والعودة الآمنة للأطفال المختطفين.
وقال إن الحكومة الاقليمية ظلت ولا تزال توفر الرعاية والعلاج للأطفال الذين عادوا إلى البلاد في وقت سابق من هذا الأسبوع، مضيفا أنه سيتم تقديم الدعم المماثل للأطفال الذين وصلوا اليوم.
وعند عودة جميع الأطفال وتوفير الرعاية والدعم، سوف يتم تسليمهم إلى أسرهم، وفقا لغاتلوك.

وحث رئيس الإقليم كذلك قوات الدفاع على تعزيز جهودها من أجل عودة بقية الأطفال.
وقد اختطف نحو 125 طفلا من إقليم جامبيلا في غارة عبر الحدود في 15 أبريل عام 2016. ومن بين هؤلاء الأطفال، فقد عاد 19 طفلا إلى البلاد في وقت سابق من هذا الأسبوع.

Published in ‫سياسة‬

 

أديس أبابا مايو 12/2016

قال رئيس الوزراء هيل ماريام دسالني إن إثيوبيا أولت اهتماما لازما لتحسين إنتاجية المزارعين ذوي الحيازات الصغيرة كجزء من تحديث قطاع الزراعة.
وقال رئيس الوزراء الذي كان من بين المتحدثين في " اجتماع نمو أفريقيا وهو حدث علي هامش المنتدى الاقتصادي العالمي في كيغالي، إن الحكومة تدرك الحاجة إلى تحديث القطاع الزراعي، حيث إن اقتصاد البلاد يعتمد على ذلك.
وقال هيل ماريام يجري حاليا تنفيذ أنشطة لزيادة إنتاجية المزارعين ذوي الحيازات الصغيرة، حيث إنهم أصحاب المصلحة الرئيسيين في القطاع.
وقد ظلت الحكومة ولا تزال تدعم المزارعين ذوي الحيازات الصغيرة من خلال توفير تقنيات حديثة واختيار بذور.
و
نشر المرشدين الزراعيين الذين يساعدون وبنصحون المزارعين، هو من بين المبادرات التي اتخذتها الحكومة لزيادة الإنتاجية.
وبالإضافة إلى دعم المزارعين ذوي الحيازات الصغيرة، تشجع الحكومة شركات القطاع الخاص على الإنخراط في هذا القطاع.
و
نمو أفريقيا هو مبادرة من الاتحاد الأفريقي والشراكة الجديدة من أجل تنمية أفريقيا (نيباد) لتبادل الأفكار حول تطوير أفريقيا من خلال الاستثمار والزراعة ولزيادة استثمارات القطاع الخاص.

Published in ‫اقتصاد‬

 

أديس أبابا 12 مايو/ 2016

تباحث وفد التجارة والاستثمار من المملكة المتحدة مع مسؤول إثيوبي حول فرص الأعمال والاستثمار الممكنة التي تقدمها البلاد.
وقد
استقبل وزير الدولة للخارجية السفير تايي أصق-سيلاسي وفد المملكة المتحدة بقيادة مبعوث التجارة المعين حديثا لرئيس الوزراء البريطاني وعضو البرلمان ريتشارد بنيون الذي وصل إلى أديس أبابا يوم الثلاثاء .
و
خلال الزيارة، سيجمع وفد المملكة المتحدة معلومات بشأن الفرص التجارية الكثيرة والمتزايدة في إثيوبيا، وفقا لوزارة الخارجية.
وأشير إلى أن هذه الزيارة ستسمح أيضا للشركات البريطانية بمقابلة صناع القرار الرئيسيين في الأسواق الإثيوبية، وتعزيز صورتها في جزء شرق أفريقيا النشط.

وأطلع السفير تايي الوفد على العديد من الفرص الاستثمارية التي توفرها إثيوبيا.
وأكد المسؤول الإثيوبي على أن
إثيوبيا هي واحدة من أسرع الاقتصادات نموا في أفريقيا مع مشاركة القطاع الخاص والاستثمارات الأجنبية، مشيرا إلى أن الفرصة المتاحة في إثيوبيا تفوق التحديات.
وأشار عضو البرلمان ريتشارد بنيون قائلا "
يسعدني أنه تم تعييني مبعوث التجارة للمملكة المتحدة إلى إثيوبيا. أنا متحمس لتواجدي هنا وأرى الفرص الأولية التي توفرها إثيوبيا لشركات المملكة المتحدة.
"
إنني أتطلع إلى بناء علاقات تجارية دائمة مع إثيوبيا تعود بالنفع على بلدينا".
ومن المتوقع أن يقوم الوفد بزيارات ميدانية لمواقع الصناعة والتصنيع الرئيسية.

واللقاءات مع القطاع الخاص لإثيوبيا والتواصل مع المستثمرين خطط أيضا لجعل الاتحاد الأوروبي وإثيوبيا مجموعة الأعمال.
وسيلتقي فريق المملكة المتحدة مع رئيس وفد الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي والبنك الدولي، ووكالة الاستثمار الإثيوبية والوزراء ومديري الدوائر الحكومية.
ووفقا للبرنامج، فإنه سيلتقي أيضا عددا من الشركات الإثيوبية والدولية بهدف بناء أسس للأنشطة التجارية في المستقبل.
و
زيارة البعثة التجارية للمملكة المتحدة إلى إثيوبيا تأتي بعد نجاح منتدى التجارة والاستثمار بين المملكة المتحدة وإثيوبيا الذي عقد في لندن العام الماضي.

Published in ‫اقتصاد‬

 

أديس أبابا مايو 11/2016

قال برنامج الأمم المتحدة للبيئة إن إقامة شراكة استراتيجية أمر حيوي بالنسبة للأفارقة لجعل التنمية الحضرية مرنة بيئيا.
وقال رئيس مكتب الاتصال لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة لمفوضية الاتحاد الأفريقي والممثل لإثيوبيا سامبا هارونا تيام متحدثا في المؤتمر حول منتدى التنمية المستدامة الأفريقي الجاري في أديس أبابا اليوم، إن الدول الأفريقية تحتاج إلى اتباع نهج متكامل في بناء اقتصاد أخضر ومناخ مرن.
ووفقا له، فإن معظم البلدان الأفريقية، بما في ذلك أديس أبابا، يجب أن تستوعب السياسات الحضرية البيئية المتكاملة والتخطيط لتحقيق التنمية المستدامة.

وأشار تيام إلى أن أفريقيا هي أسرع قارة آخذة في التحضر في العالم بمتوسط نمو حضري يبلغ 3.4 في المئة .
وأشار إلى أنه " من المتوقع أن يصل سكان المدن الأفريقية إلى 1.2 مليار نسمة بحلول عام 2050. وهذا يعني أن 60 في المئة من جميع الأفارقة يعيشون في المدن، مقارنة مع 40 في المئة في الوقت الحاضر".

وقال تيام إن النمو السكاني السريع في المناطق الحضرية في القارة يشكل تحديات كبيرة تتعلق بتغير المناخ، بما في ذلك الحصول على المياه والطاقة والتلوث يعرض البشر إلى الكوارث الطبيعية.
وأضاف أن التوسع في التحضر يخلق ارتفاعا في الطلب على الطاقة المستدامة والحديثة وهذا كله يتطلب من أفريقيا بناء خطة طويلة الأجل في قطاع الطاقة.
ونتيجة لذلك، فإن نهج أصحاب المصلحة المتعددين والشراكة الاستراتيجية بين الأفارقة هو في غاية الأهمية حتى تجد القارة حلا طويل الأجل في تعبئة الموارد المحلية ورأس المال الخاص.
وحث تيام على إيلاء الاهتمام الرئيسي لهذه المسألة، مشيرا إلى دور الشباب الأفريقيين والحكومة والمجتمع الأكاديمي في بناء القدرة على تكيف مدن القارة ضد تغير المناخ.





Published in Environment

 

أديس أبابا 11 مايو / 2016

قالت مؤسسة السكك الحديدية الإثيوبية إن خط سكك حديد أديس أبابا-ميئيسو-دوللي سيبدأ عمله بعد ثلاثة أشهر.
وتم الكشف عن ذلك لدي تقييم أداء الربع الثالث للمؤسسة من قبل اللجنة الدائمة لشؤون المؤسسات العامة لمجلس الممثلين اليوم.
ووفقا لمسؤولي المؤسسة، فإنه تم الانتهاء من 98.1 في المئة من بناء خطوط سكك حديد أديس أبابا-ميئيسو و98،8 في المئة من خطوط ميئيسو-دوللي.
ونتيجة لذلك، فإن خط أديس أبابا-ميئيسو- دوللي سيبدأ عمله بحلول سبتمبر 2016.
وأشادت اللجنة الدائمة بأداء المؤسسة وجهودها لتنمية الموارد البشرية ونقل المعرفة.
كما أعربت عن تقديرها للإدارة المالية لمؤسسة السكك الحديدية الإثيوبية.

Published in ‫اقتصاد‬

 

أديس أبابا 11مايو / 2016

قال فريق مكافحة الإرهاب المشتركة للاستخبارات الوطنية الإثيوبية وخدمة الأمن والشرطة الفدرالية إنه قبض على وقتل إرهابيين مدعومين من إريتريا، أثناء استعدادهم لتنفيذ عمل إرهابي.
وقال الفريق في بيان صدر عنه اليوم لوكالة الأنباء الإثيوبية إن الإرهابيين تم القبض عليهم في غابة في الطرف الجنوبي من البلاد.
وفي العملية التي قام بها في 6 مايو 2016، فإن الفريق ألقى القبض على معظم الإرهابيين مع أسلحتهم. كما قتل بعض الإرهابيين الذين حاولوا الفرار.
ووفقا للفريق، فإن الإرهابيين الذين تسللوا إلى البلاد من خلال مويالي، بكينيا، كانوا يستعدون لتنفيذ عمل إرهابي.

والإرهابيون الذين تم إعداد وثائق سفرهم من قبل الحكومة الإريترية ، سافروا إلى أوغندا، وشقوا طريقهم إلى كينيا قبل وصولهم إلى وجهتهم النهائية التي هي جنوب إثيوبيا.
وهذه ليست المرة الأولى التي تقوم فيها القوات الإثيوبية بالقبض على الإرهابيين وإحباط خطط مؤامرات إرهابية.
وألقت القوات الإثيوبية القبض على عدد من المجموعات الإرهابية المدعومة من قبل إريتريا بينما كانوا يحاولون التسلل إلى البلاد من خلال الجزء الشمالي من البلاد.

Published in ‫سياسة‬

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

عداد زوار و.أ.إ

0032000835
‫اليو م‬‫اليو م‬4661
‫أمس‬‫أمس‬14230
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع75529
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬32000835