‫العناوين‬ ‫الرئيسية
الإثنين، 24 كانون2/يناير 2022

الخبراء القانونيون : إن إثيوبيا لها الحق في طرد أي دبلوماسي أو موظف يتدخل في شؤون البلاد Featured

14 تشرين1 2021
104 times

 

 

وفقًا لخبراء قانونيين ، فإن تصنيف موظفي الأمم المتحدة المطرودين من إثيوبيا على أنهم أشخاص غير مرغوب فيهم للتدخل في الشؤون الداخلية لإثيوبيا يتماشى مع القوانين والممارسات الدولية.   

 

وتجدر الإشارة إلى أن الأمين العام للأمم المتحدة ، أنطونيو جوتيريز ، قال في ذلك الوقت إنه "صُدم" وانتقد الإجراء ضد العاملين السبعة في وكالات الأمم المتحدة.   

وبحسب وزارة الخارجية ، فإن الانتهاكات التي ارتكبها هؤلاء الأفراد تمثلت في "تحويل المساعدات الإنسانية إلى الجبهة الشعبية لتحرير تيغري ، وانتهاك الترتيبات الأمنية المتفق عليها ، ونقل معدات الاتصالات لاستخدامها من قبل الجبهة الشعبية لتحرير تيغري ، والتحفظ المستمر في المطالبة بعودة أكثر من 400 شاحنة استولت عليها الجبهة الشعبية لتحرير تيغري للتعبئة العسكرية ونقل قواتها منذ تموز / يوليو 2021 ، ونشر معلومات مضللة وتسييس المساعدة الإنسانية ".   

 

وقال تيودروس غيتاتشو ، الخبير القانوني ، لوكالة الانباء الاثيوبية ، إن إثيوبيا لها الحق في طرد أي دبلوماسي أو موظف في المنظمات متعددة الأطراف التي تعمل ضد مصالحها الوطنية وتتدخل في شؤون البلاد.   

 

وأضاف أن القوانين والممارسات الدولية تحظر أي عمل للدبلوماسيين يتعارض مع المصلحة الوطنية وسيادة الدولة المستقبلة.   

 

ووفقا له ، تنص اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية لعام 1961 صراحة على التزام الدبلوماسيين باحترام قوانين وأنظمة الدولة المضيفة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدولة نفسها.   

 

كما يحظر ميثاق الأمم المتحدة الذي صادقت عليه الدول الأعضاء التدخل في الشؤون الداخلية للدول ذات السيادة ويحترم سيادتها.   

 

وأشار المدير إلى أنه نتيجة لذلك ، فإن إجراءات الحكومة الإثيوبية مناسبة وتحترم القوانين والممارسات الدولية. "  

 

بما أن قضية البلد هي مسألة سيادة ، فإن الخروج عن المبادئ القانونية يؤدي إلى المساءلة واتخاذ مثل هذه الإجراءات من خلال إعلانهم أشخاصًا غير مرغوب فيهم هو جزء من تحميلهم المسؤولية.

 

ومن ثم فهو من الحقوق الدولية للحكومة فيما يتعلق بتدخل الدبلوماسيين في الشؤون الداخلية للبلاد.   

 

وأشار إلى أن سيادة إثيوبيا لا ينبغي أن تتعدى عليها القوى الأجنبية بأخذ المساعدات الإنسانية كغطاء.

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

سعر الصرف بالبر

قطعة تحويل العملة

عداد زوار و.أ.إ

0032873431
‫اليو م‬‫اليو م‬1821
‫أمس‬‫أمس‬30571
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع27946
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬32873431